الأربعاء 12 يونيو 2024
الشورى
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء
والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى
الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء
والعضو المنتدب
محمد فودة

وزير التنمية المحلية يبحث مع نائب وزير الشئون الداخلية الفيتنامي مجالات التعاون المشترك (صور)

الشورى

استقبل اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية اليوم ، السيد / نجوين ترونج ثوا نائب وزير الشئون الداخلية الفيتنامي ( المعنية بملف التنمية المحلية ) وذلك بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة ، بحضور كل من السيد / نغوين هوي دونج سفير جمهورية فيتنام بالقاهرة والسيد تران فان لونج نائب المدير العام نائب رئيس مكتب الممثلية المعنية بالحزب الحاكم وعدد من قيادات وزارة التنمية المحلية ووزارة الشئون الداخلية الفيتنامية وأعضاء سفارة فيتنام بالقاهرة .

وفى بداية اللقاء رحب وزير التنمية المحلية بالوفد الفيتنامي خلال زيارته للقاهرة لبحث مجالات التعاون الثنائى بين الجانبين واستعراض عدد من الملفات المهمة في إطار مجالات العمل المشترك للوزارتين

وأكد اللواء هشام آمنة أن العلاقات المصرية الفيتنامية تاريخية وقديمة منذ عام 1963 وشهدت منذ تولي الرئيس عبدالفتاح السيسى تقدماً كبيراً خلال السنوات الماضية.

كما أعرب اللواء هشام آمنة عن التقدير للملمحة التاريخية والتجربة النضالية للشعب الفيتنامي والبطولات التي أظهرها المجتمع الفيتنامي .

كما أعرب وزير التنمية المحلية عن تقديره للمستوي المتميز للعلاقات المصرية الفيتنامية لما حققته من مكاسب وانجازات في مختلف المجالات ، معرباً عن التقدير الكبير لتجربة دولة فيتنام خاصة تجربة التنمية الاقتصادية الشاملة التي حققت من خلالها ارقاماً تصاعدية في الاقتصاد الوطني التي حقق لها المرتبة والمكانة المستحقة علي صعيد الاقتصاديات العالمية ، حيث قدمت فيتنام نمواً اقتصادياً سريعاً في السنوات الأخيرة وتحولت من الاقتصاد المخطط مركزياً إلى اقتصاد أكثر توجهاً نحو السوق ، كما أنها تتميز بقطاع الصناعات التحويلية، وخاصة في صناعات مثل المنسوجات والإلكترونيات والسيارات وتشكل الزراعة، بما في ذلك زراعة الأرز، جزءاً هاماً من الاقتصاد الوطنى .

وأشار اللواء هشام آمنة إلى توجيهات القيادة السياسية ورئيس مجلس الوزراء بتوطيد علاقات التعاون مع دولة فيتنام والاستفادة من نقل الخبرات والتجارب الناجحة في المجالات الاقتصادية والتجارية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وتوفير فرص العمل .

وأشاد وزير التنمية المحلية كذلك بالتجربة بالتنموية الفيتنامية التي قفزت بحجم ناتجها الاقتصادي والتجاري لأرقام غير مسبوقة علي صعيد الاقتصاديات الصاعدة ، مشيداً بنتائج الزيارة الهامة التي قام بها وفد فيتنامي رفيع المستوي عام 2019 منذ ذلك الحين انطلقت منها محادثات مثمرة اتفقت خلالها البلدين على الصياغات النهائية لمذكرة التفاهم للتعاون المشترك بين الجانبين ودعم العلاقات في عدد من المجالات المهمة والحيوية .

كما عرض اللواء هشام آمنة خلال اللقاء أهم ملفات عمل الوزارة والتنسيق بين الوزارات المركزية والمحافظات لتنفيذ توجيهات الرئيس السيسى وتكليفات رئيس الوزراء في الملفات التنموية والخدمية التي تهم المواطنين لتحسين مستوي المعيشة والخدمات المقدمة لهم ، لافتاً الي الاهتمام الكبير الذي توليه الوزارة لمجالات التدريب والتأهيل للكوادر المحلية وتوفير فرص التدريب بمركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة

ورحب وزير التنمية المحلية بالتعاون مع الوزارة الفيتنامية في مجالات التدريب وتبادل الخبرات والزيارات وبناء قدرات المسؤولين المحليين ، التعاون في تنظيم برامج تدريب / رعاية للقيادة والإدارة في مؤسسات الدولة والهيئات المؤسسية علي المستوي الوطني والاقليمي ، تبادل المدربين على المدي القصير و الطويل في مجال الخدمات العامة ، وتدريب الموظفين الحكوميين على المستوي المحلي ، تنظيم زيارات تبادلية بين مراكز التدريب المختلفة في البلدين فيما يخص التنمية المحلية وكذا تبادل المعرفة والخبرة في مجال الإصلاح الإداري على المستويين المركزي والمحلي .

كما أشار وزير التنمية المحلية إلى التجربة المصرية التنموية الكبري التي أطلقها فخامة الرئيس السيسى ومن بينها العاصمة الادارية الجديدة التي نلتقي فيها اليوم لافتاً إلى حرص الوزارة علي تبادل الخبرات مع فيتنام في مجال التنمية المحلية و الحضرية حيث تستضيف مصر الدورة الثانية عشر للمنتدي الحضري العالمي خلال الفترة من 4 -8 نوفمبر 2024 وكذلك قمة المدن الافريقية (افريسيتي) في عام 2025 بوصفهما من أهم الاحداث حيث يعتبر المنتدي الحضري العالمي الحدث الثاني علي أجندة الأمم المتحدة وكذلك قمة المدن الأفريقية والتي تعتبر أحد التجمعات الدولية التي تجمع المدن الأفريقية ويتم خلالها تبادل الخبرات .

كما أشاد وزير التنمية المحلية بالتجربة الفيتنامية في دعم قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة وخاصة مشروعات الاستزراع السمكي وتطلع الوزارة الي الاستفادة من التجربة الفيتنامية في هذا المجال المهم لتوفير فرص عمل لأبناء المحافظات .

ومن جانبه وجه السيد / نجوين ترونج ثوا نائب وزير الشئون الداخلية الفيتنامي التحية والتقدير لوزير التنمية المحلية على حسن الاستقبال وكرم الضيافة وإتاحة الفرصة للتباحث في عدد من ملفات التعاون ، كما نقل نائب نجوين ثوا تحيات وتقدير السيد وزير الشئون الداخلية الفيتنامي وأعضاء الوزارة لوزير التنمية المحلية وكافة العاملين بالإدارة المحلية ، وأضاف نائب وزير الشئون الداخلية الفيتنامى أن الوزارة متعددة القطاعات وتغطي مجالات إدارة الدولة من حيث الهيكل التنظيمي والتوظيف والخدمة المدنية والكومة المحلية والإصلاح الإداري .

وأشار نائب الوزير الفيتنامي إلى أن الشعبين المصرى والفيتنامى تربطهما علاقات تاريخية ، كما وجه السيد / نجوين ترونج ثوا الدعوة لوزير التنمية المحلية لزيارة فيتنام خلال العام الجارى لاستكمال التباحث بين الوزارتين والبدء في التعاون المشترك بما يحقق مصلحة الشعبين .

كما أشار نائب وزير الشئون الداخلية إلى أن هناك عدد من المتشابهات بين البلدين من بينها أن شعب وحكومة وقيادة البلدين تقدر الصداقة والمودة القائمة وتتطلع للعمل بشكل إيجابى لتطويرها في المستقبل ، وأن مصر وفيتنام يملكان تاريخ وثقافة وحضارة كبيرة في العالم وتحظي بتقدير كبير عالمياً ، كما أن الحكومتين المصرية والفيتنامية لديهما رغبة عميقة من أجل السلام والتنمية للبلدين والتعاون الدولى القائم على روح المحبة والتنمية والصداقة .

كما أعرب المسئول الفيتنامي عن تطلع الوزارة لتكون الزيارة بداية جديدة لإنطلاق للعلاقات بين الجانبين ونقلها لأفاق أرحب وأوسع ، كما أشار إلى أن الوزارة معنية بتنفيذ تكليفات الحكومة الفيتنامية الخاصة بملفات التنمية المحلية وكل ما له علاقة بإدارة نظام الدولة والعلاقة مع الموظفين بالخدمة المدنية والعامة وإصلاح الإدارة العامة والإصلاح المؤسسى والشئون الدينية والتخطيط والمالية .

كما عرض نائب الوزير لتجربة بلاده في الزراعة والاستزراع السمكى والأرز والسيارات والأجهزة الإلكترونية والمشغولات والمنتجات اليدوية وغيرها من المنتجات والصناعات التي يتم تصديرها لعدد كبير من الدول العربية و الأفريقية .

ومن جانبه قال السفير الفيتنامي بالقاهرة أن هناك فرص كثيرة للتعاون بين البلدين في ظل وجود إرادة سياسية وعلاقات كبيرة وصداقة مشتركة بين الشعبين ، وأوضح السفير الفيتنامي أنه سيتم الاهتمام بكافة المقترحات التي عرضها وزير التنمية المحلية لبدء التعاون المشترك بين الجانبين وبصفة خاصة مجال التدريب والتعاون في قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ، وأضاف : سنعمل لنكون جسر لربط الوزارتين في المجالات المحلية وغيرها من الملفات التي تهم المواطنين والموظفين بالإدارات العامة .

وشهد اللقاء التباحث حول مشروع مذكرة التفاهم المشترك و المقترح توقيعها بين وزارتي التنمية المحلية والشئون الداخلية الفيتنامية في مجال تعزيز وتنمية المجتمعات المحلية ، وبعض المجالات الأخرى حيث تم التأكيد على حرص الجانبين على توقيع المذكرة في الفترة المقبلة بما يحقق نمواً في مجال العلاقات بين البلدين في مجال التنمية المحلية وتعميق الصداقة .

 

تم نسخ الرابط