أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب برئاسة الدكتور أحمد بهي الدين العساسي الجزأين الحادي عشر والثاني عشر من

الأولى,المسرح القومي,الهيئة المصرية العامة للكتاب,موسوعة المسرح المصري المصورة,عمرو دوارة,الدكتور أحمد بهي الدين العساسي,عمرو,الحدود,الفصول

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

هيئة الكتاب تصدر الجزأين الحادي عشر والثاني عشر من موسوعة المسرح المصورة

الشورى

أصدرت الهيئة المصرية العامة للكتاب، برئاسة الدكتور أحمد بهي الدين العساسي، الجزأين الحادي عشر، والثاني عشر من «موسوعة المسرح المصري المصورة» للدكتور عمرو دوارة.

 

تتضمن هذه الموسوعة ما يقرب من خمسة آلاف وخمسمائة عرض مسرحي، هي مجموع العروض الاحترافية، التي تم إنتاجها منذ بداية المسرح المصري عام ۱۸۷۰ «يعقوب صنوع» وحتى نهاية عام ۲۰۱٥ ، والمقصود بعروض الفرق الاحترافية هي جميع تلك العروض التي شارك في تقديمها نخبة من الفنانين المحترفين أعضاء نقابة المهن التمثيلية، وتم تقديمها للجمهور نظير مقابل مادي شباك تذاكر، وذلك سواء تم عرضها بالعاصمة أو ببعض الأقاليم، وكذلك سواء تم عرضها جماهيريًا لفترات طويلة، أوعرضت لليلة واحدة بهدف التصوير التلفزيوني، ومن ثم فهي تضم جميع عروض الفرق الخاصة، وأيضا فرق مسارح الدولة منذ تأسيس فرقة المسرح القومي عام ١٩٣٥.

 

كما تتضمن الموسوعة البيانات الخاصة بكل عرض، التي تشتمل على اسم العرض والفرقة المنتجة، وتاريخ الإنتاج، وأسماء جميع المبدعين المشاركين في تقديمه المؤلف - المخرج - مصمم الديكور - الملحن أو المؤلف أو المعد الموسيقي - ونجوم العرض، وذلك بالإضافة إلى ثلاث صور فوتوغرافية لكل عرض، وفي حالة تعذر الحصول على صور فوتوغرافية، وخاصة خلال فترة البدايات الأولى قبل عام ۱۹۱۵ فقد تم الاستعانة بأغلفة بعض المسرحيات أو الأفيشات الخاصة ببعض العروض «ملصقات الدعاية»، أو الاستعانة بالصور الشخصية للنجوم الأربعة المشاركين في بطولة العرض، كذلك تم أحيانًا - وفي أضيق الحدود - الاستعانة ببعض الصور السينمائية، التي سجلت لنا ملامح وأعمال بعض نجوم المسرح، الذين افتقدنا صورهم المسرحية.

 

ويحسب لهذه الموسوعة اقتحامها لمناطق مجهولة من حياتنا المسرحية، ورصد، وتوثيق عروضها لأول مرة، ومثال لذلك «مسارح الصالات» في منتصف الثلاثينيات والأربعينيات من القرن الماضي، التي قدمت ما يزيد على ثلاثمائة وخمسين مسرحية، شارك في تقديمها كبار الكتاب (بيرم التونسي، أمين صدقي، بديع خيري، أبو السعود الإبياري)، وقام بإخراجها كبار المخرجين  (عزيز عيد وبشارة واكيم وعبد العزيز خليل)، كما شارك بالتمثيل فيها نخبة من كبار النجوم، وفي مقدمتهم (علي الكسار، فاطمة رشدي، بديعة مصابني، فتحية أحمد، رتيبة، وأنصاف رشدي، ببا عز الدين فهمي، آمان عبد الحليم القلعاوي، إسماعيل يس تحية كاريوكا) وذلك بالطبع مع استبعاد عروض الفصول المضحكة، أو الإسكتشات أو اللوحات الغنائية والاستعراضية، التي لا يمكن تصنيفها تحت مسمى العروض الدرامية.

واشتملت الموسوعة على عروض بعض الفرق المجهولة، التي قام بتأسيسها بعض النجوم، وقدمت بعضها عرضًا واحدًا أو خمسة عروض على أكثر تقدير.