استيقظت في الصباح الباكر بابتسامتها المعهودة لترتدي ملابسها سريعا تستقل ميكروباصا من أحد المواقف الشعبية لتذ

طالب,الدقهلية,الداخلية,الميكروباص,ضبط,الإعلام,طلاب,حب,فتاة

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

«تقدم لخطبتها ورفضته».. القصة الكاملة لمقتل فتاة جامعة المنصورة

الشورى

استيقظت في الصباح الباكر، بابتسامتها المعهودة لترتدي ملابسها سريعا، تستقل ميكروباصا من أحد المواقف الشعبية لتذهب إلى جامعتها في المنصورة، حيث تدرس بقسم الاجتماع في كلية الآداب، خرجت "نيرة" ولم تعلم أنها الرحلة الأخيرة لها، لا يأت بمخيلتها أن أخر مشهد لها في الحياة يتجسد في وقوع خلاف شخصي مع أحد زملائها في الجامعة داخل الميكروباص بسبب رفضها الزوج منه، فتفتح باب العربة أمام بوابة توشكى بالجامعة، وحينما خرجت انقض عليها وطعنها 3 طعنات نافذة منها واحدة بالرقبة، لتلفظ "نيرة" أنفاسها الأخيرة وتموت معها أحلام التفوق الدراسي أمام سور جامعتها في المنصورة.

جريمة ذبح فتاة المنصورة  

"كان بينهما قصة حب ورفضت تتجوزه".. كلمات كشفت عن سبب وقوع المذبحة، حيث أكد شاهد عيان للواقعة أن "نيرة" كانت صديقة للقاتل وجمعتهما علاقة عاطفية إلا أنها كانت ممتلئة بالمشاكل ورفضت بسببها الزواج منه.

 

وقع الخلاف بينهما داخل عربة الميكروباص المتوجه للجامعة، فارتفع صوتهما داخل السيارة وقررت حينها "نيرة" إيقاف الميكروباص وتركه أمام بوابة توشكى، فإذا به يسرع للحاق بها ويطعنها 3 طعنات نافذة لتفارق "نيرة" الحياة أمام بوابة الجامعة، وهذا مأ أكده شاهد عيان قائلا: "ضربها عدة طعنات حتى سقطت أرضا ثم سحب المتهم السكين وذبحها أمام الجميع".

 

شهود عيان يكشفون تفاصيل ذبح فتاة جامعة المنصورة  

الحادث لم يكن محض صدفة، بل سبقته مطاردات عديدة للفتاة من قبل القاتل، بحسب رواية شهود العيان: "طاردها كتير قبل ما يقتلها وبعدما ذبحها حاول يشوه وجهها لكن أفراد الأمن قبضوا عليه"، مشيرين إلى الحادث الأليم أصاب المارة بمحيط الجامعة بحالة من الذعر لم يستفيقوا منها حتى الآن.

 فيديو ذبح فتاة جامعة المنصورة  

وبدأت الواقعة حينما انتشر الفيديو الصادم للحادث بشكل واسع على السوشيال ميديا، مع تحذيرات المتابعين بعدم فتحه أو مشاهدة هذا المحتوى الصادم الذي يقتلع القلوب من الرعب ويثير الشفقة في نفس الوقت.

 

وانتشرت التعليقات على الفيديو ما بين التساؤلات حول الواقعة وأسبابها وسط غضب عارم من الجميع، وكذلك التحذير من فتح الفيديو او مشاهدته.

 

ونشر أحمد قاسم محذرًا: "فيه فيديو مرعب ومثير للغثيان لجريمة قتل وذ بح طالبة في جامعة المنصورة على يد واحد زميلها.. ياريت محدش يشوف الفيديو لإنه مؤذي نفسيا جدًا".

 

وتابع: "دي صورة من الفيديو عشان لو قابلك متفتحهوش.. لإن الجريمة بتنفذ في أول 3 ثواني منه".

 

أول تعليق من جامعة المنصورة   

ومن جانبها، كشفت جامعة المنصورة في بيان صادر عنها أن ما تم تداوله على بعض  صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي بشأن قيام أحد طلاب جامعة المنصورة بالتعدى على زميلته بآلة حادة، وقع  خارج أسوار الجامعة.

 

وأكدت جامعة المنصورة أن هذا  الحادث تم  خارج أسوار الجامعة بالقرب من أحد البوابات وتم القبض فورا على المعتدى من قبل قوات الشرطة  المتواجدة أمام بوابة الجامعة.

 

وأهابت جامعة المنصورة بوسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة فيما تنشره حول الحادث حتى لا تثير الذعر بين الطلاب وأسرهم.

 

بيان وزارة الداخلية عن حادث ذبح فتاة جامعة المنصورة  

تمكنت الأجهزة الأمنية، من ضبط الطالب مرتكب واقعة التعدي على طالبة أمام جامعة المنصورة بالدقهلية، مستخدماً سلاحا أبيض "سكين" مما أدى إلى مقتلها، كما تم ضبط الأداة المستخدمة فى الجريمة.

 

وأفاد بيان وزراة الداخلية أن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الدقهلية، تلقت أخطارا يفيد بمقتل طالبة على يد طالب أمام بوابة جامعة المنصورة، وعلى الفور وجه اللواء سيد سلطان مدير أمن الدقهلية بسرعة كشف ملابسات الواقعة.

 

وشرحت التحريات الأولية التي أجرتها الأجهزة الأمنية في المنصورة، أن المجني عليها تدعى ن أ طالبة بالفرقة الثالثة كلية الآداب جامعة المنصورة، والمتهم يدعى م ع طالب بذات الفرقة بالجامعة، وتباشر الأجهزة التحريات للوقوف على ملابسات الواقعة.