بعد مرور 3 سنوات من إطلاق فخامة رئيس جمهورية مصر العربية الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد التاريخي للإصلاح الص

مصر,مبادرة,الوزراء,3 سنوات,منشأة طبية,الأولى,المواطنين,الصحة,الإسماعيلية,الرئيس عبد الفتاح السيسي,منظومة التأمين الصحي الشامل,سيناء,ضبط

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

حصاد إنجازات هيئة الرعاية الصحية بمنظومة التأمين الصحي الشامل خلال 3 سنوات (إنفوجراف)

الشورى

بعد مرور 3 سنوات من إطلاق فخامة رئيس جمهورية مصر العربية، الرئيس عبد الفتاح السيسي القائد التاريخي للإصلاح الصحي الشامل في مصر، لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، وذلك من محافظة بورسعيد في يوليو 2019، معلنًا تشغيل المنظومة رسميًا في نوفمبر من ذات العام...

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، برئاسة الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة، ومساعد وزير الصحة والسكان والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل الجديد، عن حصاد إنجازات الهيئة، باعتبارها ذراع الدولة الرئيسي في ضبط وتنظيم تقديم خدمات منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، وذلك خلال انفوجراف لأبرز إنجازات الهيئة والتي شملت تسجيل أكثر من 5 مليون مواطن بالمحافظات الست للمرحلة الأولى لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة بالمحافظات وهي (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، أسوان، السويس، جنوب سيناء).

وأوضح الانفوجراف، خلال 3 سنوات تم استكمال المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، والتي شملت 6 محافظات وهم (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء، أسوان، السويس).

وفيما يخص تقديم الخدمات الطبية والعلاجية ، فقد أشار الانفوجراف، إلى تقديم 19 مليون خدمة طبية وعلاجية بالمنشآت التابعة للهيئة العامة للرعاية الصحية بالمحافظات الثلاث لمنظومة التأمين الصحي الشامل (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية)، أما بالنسبة لخدمات الرعاية الأولية وطب الأسرة، والتي تُعد نواة منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة، فقد تم تقديم 9 مليون خدمة رعاية أولية، بمنشآت طب الأسرة التابعة لهيئة الرعاية الصحية بمحافظات (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية).

وأبرز الانفوجراف، إجراء 270 ألف عملية تحت مظلة التأمين الصحي الشامل، منذ تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل بمحافظات "بورسعيد والأقصر والإسماعيلية" وفقًا لأعلى الممارسات والمعايير العالمية، وباستخدام أحدث التقنيات الطبية ، حيث تم استحداث العديد من التقنيات الطبية وحزم الخدمات العلاجية كتقنيات TAVI والـ cerab & ever ، والعديد من التقنيات التي تم استحداثها لإجراء الجراحات الميكروسكوبية ومناظير الجهاز الهضمي وجراحات القلب النابض، ومهما بلغت تكلفة العملية أو التدخل الجراحي لم يتحمل المنتفع بمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة أكثر من400 فقط كنسبة مساهمة، علمًا بأن تكلفة العملية خارج التغطية الصحية الشاملة قد تتخطي النصف مليون جنيه.

واستعرض الانفوجراف: خلال السنوات الثلاث لتطبيق المنظومة الجديدة، تم إجراء أكثر من 2.5 مليون فحص طبي شامل لمنتفعي التأمين الصحي الشامل بالمحافظات، والذي يتم إجراؤه بشكل سنوي لكل منتفع بالمنظومة الجديدة، منذ بداية انتفاعه بالخدمات الطبية للمنظومة الجديدة، وذلك بهدف المتابعة الدورية والمستمرة والكشف المبكر عن الأمراض أو مسبباتها، وحرصًا على صحة وسلامة المواطنين.

وفيما يخص استيفاء معايير الجودة العالمية داخل منشآت هيئة الرعاية الصحية، فقد أوضح الانفوجراف تسجيل واعتماد 108 منشأة طبية تابعة للهيئة العامة للرعاية الصحية، منهم 54 منشآة صحية معتمدة وفقًا لمعايير GAHAR2021 المعترف بها دوليًا من منظمة الإسكوا العالمية، بـ 4 محافظات ضمن المرحلة الأولى للتأمين الصحي الشامل.

وفيما يخص محور التحول الرقمي وأعمال الميكنة بمنشآت هيئة الرعاية الصحية، فقد تم الانتهاء من إنشاء 4.6 مليون ملف طبي إلكتروني للمنتفعين بمنظومة التأمين الصحي الشامل بالمحافظات الثلاث (بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية)، فضلًا عن تفعيل آليات الميكنة والتحول الرقمي بـ 138 وحدات ومراكز صحة الأسرة بمحافظات «بورسعيد والإسماعيلية والأقصر و جنوب سيناء»، والإنتهاء من تفعيل منظومة المعامل LIS داخل 140 منشأة طبية بمحافظات التأمين الصحي الشامل، وتفعيل منظومة الأشعة PACS داخل 35 منشأة طبية، بمحافظات "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية، جنوب سيناء"، إضافة إلى حصر 235 ألف أصل طبي وغير طبي ضمن المنظومة الذكية لإدارة وصيانة الأصول الطبية وغيرالطبية بالهيئة.

وأبرز الانفوجراف، إطلاق هيئة الرعاية الصحية 40 مبادرة صحية توعوية منذ إطلاق المنظومة في يوليو 2019 وحتى الآن، وذلك لتوفير مزيد من خدمات الرعاية الصحية للمواطنين بالمحافظات، أما فيما يخص مؤشر رضاء المنتفعين الذي استحدثته الهيئة لقياس نسبة رضاء المتعاملين بخدماتها الطبية، وذلك تحت مظلة منظومة التأمين الصحي الشامل، باعتبار آليات رضاء المنتفعين المختلفة هي حلقة الوصل بين الهيئة والمنتفع بخدمات المنظومة الجديدة، حيث تخطى متوسط نسبة الرضاء عن مستوى الخدمة الطبية وجودتها بمنشآت الهيئة 90%، فيما بلغت نسبة الاستجابة وحل شكاوي منتفعي التأمين الصحي الشامل بالمنظومة الالكترونية للشكاوى الموحدة لمجلس الوزراء 97%.

ووفقًا للانفوجراف، فقد تم تدشين 23 غرفة لإدارة الأزمات والطوارئ مرتبطة إلكترونيًا بالشبكة الوطنية الموحدة للطوارئ والسلامة العامة لضمان التعامل الفوري مع الأزمات والطوارئ، وذلك خلال 3 سنوات منذ إطلاق المنظومة الجديدة بالمحافظات.

هذا وتستمر هيئة الرعاية الصحية، في تقديم خدماتها الطبية والعلاجية والتوعوية بكافة المحافظات، باعتبار الهيئة هي ذراع الدولة الرئيسي في ضبط وتنظيم تقديم خدمات منظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة للمواطنين، وذلك وفقًا للتطبيق المرحلي لمنظومة التأمين الصحي الشامل الجديدة بالمحافظات، إلى أن تشمل التغطية الصحية الشاملة كافة محافظات الجمهورية بحلول 2030.