كشفت وزارة الصحة والسكان أنه لا يوجد مضاد حيوي لعلاج الفيروس المخلوي التنفسي كونه فيروسى وليس بكتيرى مش

فيس بوك,وزارة الصحة,لقاح,الصحة,فيروس,الأكسجين

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

"الصحة": لا يوجد مضاد حيوي لعلاج الفيروس المخلوي التنفسي

الشورى

كشفت وزارة الصحة والسكان، أنه لا يوجد مضاد حيوي لعلاج الفيروس المخلوي التنفسي؛ كونه "فيروسى" وليس "بكتيرى"، مشيرة إلى أنه لا يوجد لقاح له حتى الآن بسبب التغير الدورى فى بروتينات الفيروس، فى حين يوجد علاج يتم إعطاؤه للأطفال في سن صغير لذلك يجب استشارة الطبيب المختص.

 

 

وقالت الوزارة عبر صفحتها الرسمية على "فيس بوك"، إن الفيروس المخلوي التنفسي، عبارة عن فيروس ذو أعراض تنفسية يتزايد انتشارة قبل بداية فصل الشتاء، ويصاب به معظم الأطفال عند بلوغهم عمر العامين، مضيفة أنه يسبب مرض خفيف شبية بالبرد، لكنه قد يتسبب فى إصابة الأطفال بمضاعفات شديدة مثل التهاب القصيبات الهوائية والالتهاب الرئوى.

 

 

وأشارت إلى أنه قد يحتاج طفل إلى طفلين من كل 100 طفل تقل أعمارهم عند 6 شهور مصاب بعدوى الفيروس المخلوى إلى الدخول للمستشفيات لاحتياجهم إلى الأكسجين والسوائل الرئوية، مضيفة أن أوضاعهم تتحسن ويخرجون في غضون أيام.

 

 

وأوضحت وزارة الصحة والسكان، أن الأعراض تتمثل في الحمى والرشح والإسهال والقئ واحتقان بالحلق، مشيرة أن عند ظهور الأعراض على الطفل يحتاج إلى زيارة الطبيب المختص لتلقى الرعاية والعلاج، وفى حالة ملاحظة صعوبة فى التنفس أو زرقان في الجلد على الأطفال يجب التوجه إلى المستشفى على الفور.

 

 

وقالت إن فى حالة إصابة الطفل بالفيروس المخلوى التنفسى يمنع اختلاطه مع الأطفال في المدارس والحضانات والمنزل لحمايتهم من انتشار العدوى، ولفتت إلى أنه يجب اتباع الإجراءات الوقائية مثل غسيل اليد وتنظيف الأسطح وعدم تقبيل الأطفال وتهوية الغرف بشكل جيد.