قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف إن إنهاء المدفوعات على سندات اليوروبوند الروسية بالعملة الأجنبية والان

القاهرة,وزير المالية,روسيا

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

موسكو: الانتقال إلى نظام الروبل لا يعني التخلف عن دفع سندات اليوروبوند

الشورى

قال وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف، إن إنهاء المدفوعات على سندات اليوروبوند الروسية بالعملة الأجنبية والانتقال إلى نظام الروبل لا يعني التخلف عن السداد، بل يرجع إلى حدث قوة قاهرة. وقال سيلوانوف "روسيا لا ترفض الوفاء بالتزاماتها بموجب الأوراق المالية الحكومية، وكمقترضة مسؤولة، تتخذ جميع الخطوات الممكنة لإيصال الأموال إلى جميع المستثمرين بالكامل". ووفقا لسيلوانوف، فإن التخلف عن السداد هو عدم سداد المدين، أي روسيا. "سيتم الدفع، لكن المشكلة هي أن مستثمرينا لن يتمكنوا من استلامها، لماذا لا يستطيعون ذلك؟ سببان الأول هو أن البنية التحتية الأجنبية (البنوك المراسلة، وأنظمة التسوية والمقاصة والمودعين) محظورة من إجراء أي عمليات تتعلق بروسيا والثاني هو منع المستثمرين الأجانب صراحة من تلقي مدفوعات منا". كما أشار الوزير، إلى أنه في ظل هذه الظروف، "تنشأ حالة يرغب المدين في السداد ولديه جميع الإمكانيات المالية لذلك، لكنه لا يستطيع الوفاء بالدفع كما تم الاتفاق عليه مسبقًا، "ماذا في هذه الحالة - حالة القوة القاهرة - يمكن للمدين أن يفعله ويجب أن يفعله؟ يجب أن يختار الطريقة المتاحة له في ظل هذه الظروف،هذه هي الروبل والبنية التحتية الروسية".