وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي نداء باسم منتدى شباب العالم الذي يقام بمدينة شرم الشيخ إلى كل الدول التي تعيش ص

العالم,الشعب المصري,الداخلية,مصر,الرئيس عبد الفتاح السيسي

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

السيسي يوجه نداء عاجلا لدول الأزمات

الشورى

وجّه الرئيس عبد الفتاح السيسي نداء باسم منتدى شباب العالم الذي يقام بمدينة شرم الشيخ، إلى كل الدول التي تعيش صراعات وأزمات في المنطقة.

وقال السيسي خلال كلمته بجلسة "المسؤولية الدولية في إعادة إعمار مناطق ما بعد الحروب"، إن "مصر مستعدة للمشاركة بإيجابية مع كل الدول التي بها نزاعات وصراعات، وندعو باسم منتدى شباب العالم لإنهاء النزاعات".

وطالب خلال كلمته بأن "يصل هذا النداء إلى المسؤولين في تلك الدول، والعمل على تغيير الوضع للأفضل".

وأعاد السيسي التذكير بأهمية عدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي دولة، داعيا إلى عدم التدخل في الشؤون الداخلية المصرية.

وأضاف: "أوجه نداء للدول التي بها نزاعات، والقادة المسؤولين عن تلك الدول للنظر بمنظور مختلف لتسوية هذه الأزمات، لتخفيف وتقليل حجم الآثار المترتبة بسببها".

وتابع: "الخراب يؤدي إلى معاناة وألم، والبناء والتعمير يؤدي إلى حلم وأمل، ومستعدون العمل على البناء والتعمير بكل تواضع".

وأردف: "في 2018 سألني أحد الشباب عن الوضع في بلاده وكيف أراه، وهل نصبر على تلك الأزمة أم نغيّرها بالقوة"، مضيفا: "وقتها أجبت ذلك الشاب قائلا: اصبر لأن التغيير بالقوة من الممكن أن يؤدي إلى خراب لا يمكن السيطرة عليه".

وأوضح أن منطقة الشرق الأوسط "شهدت العديد من الصراعات بسبب تدخل الآخرين في شؤونها، وما حدث كان محاولة للتغيير بالقوة، وأصحاب التغيير لم يعلموا ما يمكن أن يحدث من جراء المسار الذي سلكوه، الذي قد يؤدي إلى لخراب".

وختم السيسي حديثه بالقول: "أكرر هذا الكلام كثيرا على مسامع الشعب المصري ليعرف أن الله تفضل علينا كثيرا أننا لم ننجر إلى المصير ذاته، لأن دولة بها 100 مليون مواطن كان من الممكن أن تكون دولة أزمات ولاجئين".