اعتمد الدكتور محمد مختار جمعةوزير الأوقاف اليوم الأحد 5 واعظات متطوعات جديدات وهن: عبير عبد المنعم محمد ا

وزير الأوقاف,اليوم,يوم,الجمعة,الأولى,مريم

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

وزير الأوقاف يعتمد 5 واعظات متطوعات جديدات

الشورى

اعتمد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، اليوم الأحد، 5 واعظات متطوعات جديدات، وهن: عبير عبد المنعم محمد الصبري، وغادة أحمد فريد هنيدي يوسف، وأماني عبد القادر محمد يوسف، ونسرين السيد مصطفى الموافي، ودينا إبراهيم أحمد أبو الخير.

 

وفي سياق آخر، قال الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، إنه ما أجمل أن نعيش مع القرآن وأن نحيا به حياة صحيحة وأهل القرآن هم أهل الله وخاصته، مستشهدا بقول رسول الله صلى الله :"إن لله – تعالى – أهلين من الناس، قالوا: يا رسول الله من هم؟ قال: هم أهل القرآن، أهل الله وخاصته".

 

وأضاف وزير الأوقاف، خلال محاضرة للمتسابقين المشاركين في المسابقة العالمية للقرآن الكريم، أن القرآن الذي لا يشبع منه العلماء ولا تقل عجائبه فهو معطاء ليوم القيامة فأي كلام بشري مهما كان عزوبته ملول ولكن مهما سمعت من كلام الله عز وجل ألاف المرات بل مئات الآلاف  كلما سمعته أو قرأته أزاد حبا السماع والتلاوة'.

 

وتابع:  حدث موقف يوم الجمعة الماضية في أثناء تلاوة الدكتور أحمد نعينع بمسجد السيدة نفيسة، بآيات سورة الإنسان "إن هؤلاء يحبون العاجلة ويذرون وراءهم يوماً ثقيلاً"، وردد وزير الأوقاف باكيا قوله تعالى: "إن هؤلاء يحبون العاجلة"، قائلا: "ارتجف قلبي وكأني اسمعها للمرة الأولى.

 

وضرب وزير الأوقاف قائلا: "كل مرة تسمع قصة سيدنا يوسف تحيا حياة خاصة، ويقول العلماء إن قصة سيدنا يوسف لا يقرأها محزون إلا استراح، وقال بعض العلماء أن قصة سورة يوسف وسورة مريم يتفكه بهما أهل الجنة وتدخل السرور على قلوبهم".

وأشار وزير الأوقاف إلى أن الشيخ الشعراوي نحسبه من أهل القرآن صدقا ومعايشه فهو قال من إعجاز القرآن لليوم القيامة يعطي كل قوم بمقدار عطاءه له ويعطي كل شخص بمقدار عطاءه له على قدر ما تعطي القران يعطيك الرب القرآن.