شاركت الدكتورة نفين جامع وزيرة التجارة والصناعة في الإحتفالية التي أقيمت تحت رعاية السيدة إنتصار السيسى حرم رئ

أسيوط,الوزراء,وزيرة التخطيط,الصناعة,مصر,ياسمين فؤاد,الجيزة,الحكومة,الأقصر,سوهاج,موديل,التجارة,نبيلة مكرم,القاهرة,نيفين جامع,مدبولي,سيناء,رئيس الوزراء,السيسي,العالم

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
برعاية السيدة إنتصار السيسي ومشاركة ٢٠ مصممة أزياء على مستوى محافظات الجمهورية

بالصور.. حنان مطاوع تتألق بفستان فرعوني من تصميم البحيري في أول عرض أزياء تراثي بحضور وزيرات مصر

الشورى

شاركت الدكتورة نفين جامع وزيرة التجارة والصناعة في الإحتفالية التي أقيمت تحت رعاية السيدة إنتصار السيسى حرم رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى في أول عرض أزياء تراثى ينظمه جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وذلك على هامش معرض تراثنا بالتعاون مع مصمم الأزياء العالمى وصانع الموضة هانى البحيرى .

حضر الإحتفالية قرينة الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الوزراء وعدد من وزيرات الحكومة المصرية منهن هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ، السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج ،الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس القومي للمرأة  .. بالإضافة إلى عدد من زوجات الوزراء والسفراء العرب والأجانب. 

 

بدأت الإحتفالية بكلمة الفنان العالمي هاني البحيري الذي ساهم بدور كبير في مساعدة عدد من المواهب المصرية الشابة بمختلف محافظات الجمهورية من آجل تطور منتجاتهن وتصميماتهن العصرية المتميزة. 

 

وأكد البحيري علي دور معرض تراثنا في إبراز الصناعات المصرية الصغيرة وتنميتها للمساهمة في زيادة الدخل القومي بالإضافة ضرورة دعمها تحت شعار "افتخر .. وارتدي المصرى" . 

وأشار إلى أن الصناعات اليدوية الصغيرة هي ما تميز مصر وتضع لها مكانة خاصة وسط بلدان العالم .

 

ورحبت د.نيفين جامع بحضور الوزيرات وزوجات الوزراء لحضور لأول عرض أزياء تراثي تحت رعاية السيدة إنتصار السيسى  حرم رئيس الجمهورية والذي يقام علي هامش معرض تراثنا كمبادرة من الفنان هاني البحيري لدعم الذوق و الصناعة المصرية من خلال مساعدة أصحاب المشروعات الصغيرة ممن لديهم هذا النوع من فن صناعة الملابس التراثية المصرية  للخروج بمنتج عصري يضاهي المنتجات العالمية. 

 

وتوالت العديد من عروض الأزياء التراثية بإبداع فنانات مصريات امتزجت بالخبرة العالمية للفنان والمصمم الكبير هانى البحيرى الذي شارك من جانبه في تصميم٣ فساتين من التراث المصري الفرعونى وتألقت الفنانة حنان مطاوع بزي الملكات. 

 

وفي ختام العرض قامت د.نفين جامع بتكريم كل من ساهم في إنجاح أول عرض أزياء تراثي بداية من صاحب المبادرة مصمم الأزياء العالمى هاني البحيري ومرورا ب مهندسة الديكور  رباب عبد العاطي منظمة الإحتفالية و خبيرة التجميل أمينة شلباية وصالون محمد الصغير .

 

وشهدت الإحتفالية  عروضا لملابس التراث من تصميم ٢٠ فنانة امتزجت عروضهن بخبرك عالمية للبحيري منهن  منى التونى من محافظة القاهرة تصميمات مودرن للكرديجان وعباية من التراث المصرى وفستان من المخمل. 

اما مروة حامد من الجيزة فقد قدمت تصميم لفستان مطرز مستوحى من الفن الأفريقي.وتصميم جلابية مع الشال مستوحاة من الطبيعة المصرية وتطريز بخيوط القطن .

 

وشاركت حنان فريد من "القاهرة" بفستان كتان من القطن المصرى الخالص مصنوع على النول في صعيد مصر وفستان من الحرير مستوحى من الريف المصرى بشكل عصرى.

 

وأيضا صبا المنسى من "القاهرة" قدما تصميم لكاردجن مستوحى من التراث الريفى مطعم بخيوط من الحرير وكاردجن من الشيفون الطبيعى مطعم بالخرز الملون وفستان من نفس الخامة.

وقدمت سوزان الشامى من "القاهرة" عباية مستوحاة من زهرة اللوتس المصرية وألوان النوبة بالإضافة إلى عباية مستوحاة من ألوان الربيع. 

ومن محافظة الأقصر قدمت المصممة اسراء عثمان فستانا على الطراز الفرعونى يحمل طابع لوحات الفنان المصرى علاء أبو الحمد بالإضافة آخر يمزج بين الطابع الفرعونى والطابع الحديث. 

 

وقدمت دعاء زكريا من "القاهرة" طقم مكون من بنطلون وتوب كابيشون من الكريب الخريفى مناسب للمرأة العاملة بالإضافةإلى طقم قطعتين مكون من توب كريب ليكرا وبنطلون حرير طبيعى.

ومن محافظة "سيوه" قدما  سلمى أبو قاسم فستانين للعروسة في سيوة أحدهما أبيض والآخر أسود وكلاهما مطرزين بخيوط الحرير ويعتبر فستان العروسة الأساسى في سيوة والتصميم عمره أكثر من 800 سنة. 

 

اما العارضة عبير جداوى "بدارة" من القاهرة فقد قدمت قطعة مستوحاة من الزى الأساسى في الواحات من الكتان المصرى والتطريز اليدوى وقطعة من قماش الفوال الطبيعى مطرزة تطريزا ريفى وتعبر عن منطقتي دهشور وسقارة. 

 

وقدمت العارضة ناهد أمين من" القاهرة" فستانا من القطن المصرى مطعم بتطريز من الخيامية بالإضافة إلى شروال وبلوزة وكاردجن وحزام من قماش الملس المعروف في الصعيد. 

ومن محافظة "سيناء" قدمت حنان مقيبل ثوب بدوى سيناوى من الصوف الأحمر والطرحة المطرزة بالإضافة الى عباية سيناوية مطرزة باللون الأحمر والأبيض وشال مثلث والتصميم مستوحى من الطراز الفلسطيني. 

 

ومن "شمال سيناء" قدمت فؤادة محمود عباءة تطريز كامل على الطراز السيناوى وفستانا من التراث السيناوى من القطن وتطريز بالخيط الصوف . 

وأيضا وزينات عبد الله من " شمال سيناء" فقد عرضت فستانا من الكتان على الطراز السيناوى ويستخدم كوينز نحاس على الأطراف ووكاردجان قطيفة أسود مطعم بالتطريز السناوى وبنطلون قطيفة. 

و أمانى غريب من "شمال سيناء" قدمت جيليه مستوحى من التراث السيناوى وبلوزة بتصميم مودرن وكمامة سيناوية وجاكت طويل مطرز من اللون البيج وبنطلون بيج والتصميم يناسب المرأة العاملة.

و إيمان فرج من "الجيزة" قدمت فستانين من الباتيك والتصميمات مستوحاة من الفن المصرى القديم.  وقدما سمر حسنين من "القاهرة" فستانا مستوحى من الريف المصرى مرسوم ومصبوغ يدويا بطريقة الباتيك وبنطلون وبلوز مستوحى من الفن الفرعونى ويعتمد التصميم على استخدام الحروف الهيروغليفية.

وشاركت علياء قويدر من "شمال سيناء"  كارديجان off-white ويستخدم خيوط الصوف المصرية وعباية مودرن للعباية والتصميمات مستوحاة من الطراز السيناوى.

ومنال زغلول من "أسيوط" فعرضت فستانا مع شال أخضر منسوج من خيوط الفضة ووحدات زخرفية مستوحاة من البيئة المصرية الأصيلة وجلابية موديل عصرى مع شال من اللون الأزرق. 

ومنى حسنى من " القاهرة" فقدمت تصميمين  الأول فستان اخضر من القطن المصري متطرز بالخيوط القطن علي شكل معابد والثانى عبارة عن عباية اسود كتان برسم الليزر علي جلد ذهبي مستوحاه من مراسم نقل المومياوات الملكية.

ومن محافظة "سوهاج"  قدما آمال شندويل فستان زفاف مطرز بالنحاس والفضة المطلية بالذهب على هيئة أشكال تراثية قديمة. 

وشاركت في العروض بمعظم الاكسسوارات نهى على من مدرسة إيجبت جولد وميزينا.