نقلت وكالة رويترز عن هيئة الإذاعة الإثيوبية الرسمية يوم الاثنين إن مرحلة الملء الثاني لسد النهضة الذي تبنيه

تويتر,رويترز,الوزراء,رئيس الوزراء,السودان,ضبط,النيل,المواطنين,قضية,مياه,مصر,إثيوبيا,يوم,السيسي,سد النهضة

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

إعلام رسمي إثيوبي: الملء الثاني لسد النهضة اكتمل تقريبا

الشورى

نقلت وكالة رويترز عن هيئة الإذاعة الإثيوبية الرسمية، يوم الاثنين، إن مرحلة الملء الثاني لسد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على النيل الأزرق ستكتمل في غضون دقائق.

 

 

ويثير السد الذي تبلغ تكلفته أربعة مليارات دولار المخاوف من نقص المياه وبشأن الأمن المائي في مصر والسودان اللذين يعتمدان أيضا على مياه النيل.

 

وعلى الرغم من الدعوات الدولية لمناقشة النزاع بشأن وقف أعمال الملء الثاني، إلى حين التوصل لتوافق بين مصر والسودان وإثيوبيا، فقد أعلنت إثيوبيا تمسكها بالمرحلة الثانية لملء خزان السد، وفقاً للخطة التي وضعتها سابقاً.

 

وأكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مساء الخميس أن "المساس بأمن مصر القومي خط أحمر، ولا يمكن اجتيازه شاء من شاء وأبى من أبى»، مضيفاً: "إن ممارسة الحكمة والجنوح للسلام لا يعنى المساس بمقدرات الوطن، ولن نسمح لأي من كان أن يقترب منها".

 

ودعا السيسي السودان وإثيوبيا لاتفاق قانوني ملزم بشأن سد النهضة ليضمن العيش والأمان للجميع بعيداً عن أي تهديد ولصالح شعوب الدول الثلاث.

وخلال الجلسة التي خصصها مجلس الأمن بحث أزمة سدالنهضة، قال وزير الطاقة والمياه الإثيوبي سيليشي بيكيلي في مجلس الأمن إن بلاده لا تستجيب للضغوط السياسية وسوف تواصل ممارسة ضبط النفس، معتبرا أن قضية السد الثاني لا يجب مناقشتها في مجلس الأمن، ومشيرا الى أن أديس أبابا ملتزمة بالعملية التفاوضية تحت قيادة الاتحاد الإفريقي.

 

ولفت الوزير الإثيوبي خلال الجلسة المخصصة لبحث أزمة سد النهضة، إلى أن "السد سيخزن المياه بشكل يتماشى مع ما تم الاتفاق عليه مع مصر والسودان".

وقبل ساعات من جلسة مجلس الأمن، دعا رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، الخميس، المواطنين الإثيوبيين إلى دعم جهود الملء الثاني لخزان سد النهضة، معتبرا أن ذلك يعد دفاعا عن سيادة بلاده.

 

وكتب آبي أحمد على حسابه الرسمي بموقع "تويتر": "ندافع جميعا عن إثيوبيا (...) وإكمال الملء الثاني من خزان سد النهضة".

 

وأكد رئيس الوزراء الإثيوبي أن بلاده مستمرة في عملية الملء الثاني لخزان سد النهضة الذي تبنيه أديس أبابا فوق النيل الأزرق، الذي تعارضه مصر والسودان، لتهديده إمدادات المياه التي يعتمدان عليها.