كشف وزير الري الإثيوبي سيلشي بيكلي اليوم الخميس عن دعوة رئيس أوغندا يوري موسفني إلى عقد اجتماع لقادة دول

إثيوبيا,اليوم,مصر,دول حوض النيل,الوزراء,وزير الري,رئيس الوزراء,سد النهضة,النيل,تويتر,الخارجية

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

وزير الري الإثيوبي يكشف تفاصيل دعوة الرئيس الأوغندي لعقد اجتماع مع دول حوض النل

الرئيس السيسي رفقة نظيره الأوغندي  الشورى
الرئيس السيسي رفقة نظيره الأوغندي

كشف وزير الري الإثيوبي، سيلشي بيكلي، اليوم الخميس، عن دعوة رئيس أوغندا، يوري موسفني، إلى عقد اجتماع لقادة دول حوض النيل من أجل مناقشة القضايا الخلافية بشأن توزيع المياه.

وكتب وزير الري الاثيوبي في تغريدات على تويتر: "تشرفت أمس بإيصال رسالة رئيس الوزراء أبي أحمد إلى الرئيس الاوغندي يوري موسفني، واطلعت الرئيس الأوغندي على آخر الاستعدادات للانتخابات، ومناقشات سد النهضة، وحقوق الانسان، والأوضاع في منطقة تيجراي والحدود الاثيوبية السودانية".

وأضاف: "اقترح كذلك عقد قمة في شكل مؤتمر لقادة دول حوض النيل لمناقشة القضايا الخلافية حول استخدام من النهر بحيث يتم توجيه الوزراء المعنيين من قبل رؤساء الدول والحكومات ".

وأصدر وزراء الخارجية والري في مصر والسودان، بيانا مشتركا أمس الأربعاء حول أزمة سد النهضة وتعنت إثيوبيا في التوصل لاتفاق ملزم.

وأكد البيان المشترك، أهمية تضافر الجهود الدولية؛ من أجل الوصول لتسوية لأزمة سد النهضة، تراعي مصالح الدول الثلاث، وتحقق مصالحها المشتركة.

وأعرب الوزراء عن بالغ القلق إزاء الآثار والأضرار المحتملة لملء وتشغيل سد النهضة بشكل أحادي، ودون اتفاق ملزم قانونا ينظم عمل هذا السد الضخم.

وشدد الوزراء على أهمية تنسيق جهود البلدين على الأصعدة كافة؛ لدفع إثيوبيا للتفاوض بجدية، وبحسن نية، وبإرادة سياسية حقيقية؛ من أجل التوصل لاتفاق شامل وعادل وملزم قانونا حول ملء وتشغيل سد النهضة.

وأعلن البيان، اتفاق مصر والسودان على التحرك الدولي بصورة جدية؛ لمواجهة التعنت الإثيوبي في ملف سد النهضة، حيث وصلت المفاوضات برعاية الاتحاد الإفريقي إلى طريق مسدود؛ بسبب التعنت الإثيوبي.