تعهد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو الثلاثاء باتخاذ مزيد من الإجراءات لتفكيك الجماعات اليمينية المتطرفة في

الوزراء,رئيس الوزراء,هجوم,مقتل,شاب

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

تفاصيل مظلة "الإرهاب الأبيض" التي تقلق الغرب "براود بويز"

ارشيفية  الشورى
ارشيفية

تعهد رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، الثلاثاء، باتخاذ مزيد من الإجراءات لتفكيك الجماعات اليمينية المتطرفة، في أعقاب مقتل أربعة أفراد من عائلة مسلمة دهسا مساء الأحد بشاحنة كان يقودها شاب في مدينة لندن في مقاطعة أونتاريو.

وقال ترودو في خطاب أمام مجلس العموم إن "هذه المجزرة لم تكن حادثا. إنها هجوم إرهابي دافعه الكراهية في قلب أحد مجتمعاتنا".

وأضاف: "لقد استهدفوا جميعا بسبب معتقدهم المسلم. هذا يحصل هنا، في كندا، وهذا يجب أن يتوقف".

وتابع متوعدا جماعات اليمين المتطرف: "سنواصل محاربة الكراهية عبر الإنترنت وخارجه ... (بما في ذلك) اتخاذ المزيد من الإجراءات لتفكيك مجموعات الكراهية اليمينية المتطرفة، كما فعلنا مع -براود بويز- بإضافتهم إلى قائمة الإرهاب في كندا".

وفي فبراير الماضي، صنفت السلطات في كندا حركة "براود بويز" اليمينية المتطرفة جماعة "إرهابية".

وعلى الرغم من أن هذه المجموعة لم تشن أي هجوم على الإطلاق في كندا، إلا أن مراقبين رجحوا احتمالية تورطها في هجوم الأحد الماضي.

وقبل أيام، ذكر مسؤولون كنديون أن "المخابرات المحلية أصبحت قلقة بشكل متزايد بشأن تورط -براود بويز- في هجمات".