النمر 12.. محمد رياض يطلق النار على محمد إمامشهدت الحلقة الثانية عشر من مسلسل النمر للنجم محمد إمام محاولة

اليوم,محمد رياض,نرمين الفقي,بيومي فؤاد,مصلحة الجمارك,اكتشاف

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

«النمر 12».. محمد رياض يطلق الرصاص على محمد إمام

الشورى

شهدت الحلقة الثانية عشر من مسلسل النمر للنجم محمد إمام محاولة قتل عنتر الحلق "بيومي فؤاد"، ورسالة النمر له "محمد إمام" والتي قال فيها: "القديم راجع"، مما أثر خوف الحلق.

التقى عنتر الحلق شقيقته شمس "نرمين الفقي" وهو في حالة زعر شديدة، وأكد لها أن النمر حاول أن يقتله وهو داخل الجاكوزي.

حاول الشيمي "محمد رياض" اقناع شمس "نرمين الفقي" بالتعاون معه للسيطرة على سوق الذهب، ولكنها رفضت كما رفضت طلبه بالزواج منها، وعندما دخل نجلها علي "محمد مهران" طلب الشيمي الزواج من والدته شمس لكنه رفض الأمر بشدة، وطرد الشيمي من محل والدته.  

وفي مشهد أخر، انفعل عنتر الحلق "بيومي فؤاد"، على سكان الصاغة، في محاولة لاستعادة قوته المفقودة بعد واقعة الاعتداء عليه، ورصد مكافأة مقدارها مليون جنيه نظير القبض على النمر.

ونصبت شمس "نرمين الفقي" فخًا للفوز بمزاد مصلحة الجمارك، من خلال الاستعانة بنوح "محمد إمام" على اعتبار أنه وجه جديد على التجار، وتمكنت من الحصول على المزاد مقابل 4.5 مليون جنيه، في حين أن ثمنه الحقيقي 15 مليون جنيه، ورصدت مكافأة 50 ألف جنيه إلى نوح بعد الفوز بالمزاد.

وفي محاولة للتخلص من نوح "محمد إمام" من محلات الشيمي "محمد رياض"، كشف الموظف حامد للشيمي عن اشتراك نوح "محمد إمام" في مزاد مصلحة الجمارك التي حصلت عليه شمس، وعن تأخره عن العمل اليوم بسبب المزاد، مما أثار الريبة والشك مرة أخرى إلى نوح.

وعندما انتهى نوح "محمد إمام" من مزاد الجمارك عاد فورًا إلى محل الشيمي "محمد رياض"، واعتذر عن تأخره عن العمل، وسلم له المكافأة التي حصل عليها من شمس "نرمين الفقي" كاملة، في محاولة لغض النظر وتشتيت الانتباه نهائيا عن النمر الحقيقي، وهو ما حدث بالفعل.

وفي مشهد أخر، ذهب عنتر الحلق "بيومي فؤاد" إلى محل الشيمي "محمد رياض" وتحدث معه عن محاولة قتل النمر له، وعاتبه على عدم التقدم له للزواج من شقيقته شمس "نرمين الفقي" بدلا من نجلها على "محمد مهران"، وانتهى الحوار بينهما بتهديد الحلق للشيمي بعد اكتشاف ذهب الشيمي المغشوش "أقل من العيار" المنتشر في السوق.

وفي نهاية الحلقة هاجم النمر "محمد إمام" الشيمي "محمد رياض" داخل سيارته، مما دفع الأخير إلى اطلاق النار عليه.