قال الرئيس عبد الفتاح السيسى إنه تم التعامل مع أزمة «كورونا» منذ البداية بشكل متوازن وهو ما كان محل تقدير من ج

جريدة الشوري,اخبار مصر,اخبار مصرية,اخبار الرياضة,اخبار الفن,اخبار الحوادث,اخبار الصحة,مراة ومنوعات,حظك اليوم,اخبار الاقتصاد,رياضة,عملات,بنوك,الرئاسة

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
alshoura ads
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
alshoura ads
alshoura ads

عاجل.. السيسي: تعاملنا مع «كورونا» بشكل متوازن.. والوعي هو اللقاح الحقيقي

  الشورى


قال الرئيس عبد الفتاح السيسى إنه تم التعامل مع أزمة «كورونا» منذ البداية بشكل متوازن وهو ما كان محل تقدير من جانب العديد من الدول.

وأكد الرئيس خلال كلمته التي ألقاها للشعب المصري بشأن جهود الدولة في مواجهة فيروس كورونا، أن الوباء ما زال مستمر وحرصنا يجب أن يستمر، ولابد من مواصلة اتخاذ الإجراءات الاحترازية.

وأضاف الرئيس أن أجهزة الدولة قامت بعمل رائع في مواجهة فيروس «كورونا»، ولاقت تلك الجهود ترحيبًا من الجميع، مؤكدًا أنه تم مناقشة كافة السيناريوهات المختلفة للتعامل مع الأزمة.

ودعا «السيسى»، المصريين للحذر والحيطة لأن إصابات كورونا في تزايد، مؤكدًا أن الوعى هو اللقاح الحقيقي للتعامل مع الجائحة.

كما وجه الرئيس، التقدير والاحترام للأطقم الطبية التى لاتزال تبذل الجهد فى الحفاظ على الحالة الصحية للمصرين، وأن ما تحقق من خلال المنظومة المصرية التى عملت وسط لجان متخصصة وإدارة نسجل لها كل تقدير وإحترام.

واجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى اليوم مع الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، والدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، واللواء طبيب بهاء الدين زيدان رئيس مجلس إدارة الهيئة المصرية للشراء الموحد، واللواء طبيب مجدى أمين مدير إدارة الخدمات الطبية للقوات المسلحة.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس اطلع على الوضع الراهن لانتشار فيروس كورونا المستجد منذ بداية الأزمة مطلع العام الحالي، وحتى الآن، وانطلاق الموجة الثانية للجائحة ومعدلات الإصابة على مستوى المحافظات، وأحدث التقارير البحثية التي تتناول عدد الحالات وتوقع الإصابات في المرحلة المقبلة، والإجراءات المتخذة من قبل الحكومة لاحتواء انتشار الفيروس وجاهزية المستشفيات والأطقم الطبية بالدولة في هذا الإطار.

كما تم استعراض آخر المستجدات على المستوى العالمي بشأن أبحاث اللقاحات وما تم التوصل إليه حتى الآن في هذا الخصوص، وكذلك جهود مصر في هذا الإطار، حيث وجه الرئيس بدعم عمل اللجنة القومية العلمية لأبحاث لقاحات كورونا بكوادر إضافية من كافة جهات الاختصاص لتكون في حالة انعقاد دائم لدراسة التعاقد على استيراد أفضل التطعيمات واللقاحات.