الثلاثاء 16 يوليو 2024
الشورى
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء
والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى
الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء
والعضو المنتدب
محمد فودة

فى الذكرى التاسعة لوفاته.. ما لا تعرفه عن عمر الشريف

الشورى

تحل، اليوم الأربعاء، الذكرى التاسعة لوفاة لورنس العرب النجم العالمى عمر الشريف، إذ رحل عن عالمنا فى مثل هذا اليوم 10 يوليو عام 2015، إثر تعرضه لنوبة قلبية عن عمر ناهز 83 عامًا.

ولد عمر الشريف بالإسكندرية 10 أبريل عام 1932، وكان والده تاجر أخشاب، أما والدته كلير سعادة فكانت سيدة مجتمع من أسرة ذات أصول لبنانية - سورية أرستقراطية.

أحب التمثيل منذ صغره، حيث كانت له العديد من التجارب على المسرح المدرسي، واستمر تعلقه بالتمثيل حتى التحاقه بكلية فيكتوريا البريطانية في الإسكندرية، وممارسته للتمثيل على خشبة مسرحها، وبعد التخرج سافر إلى لندن للدراسة التمثيل في الأكاديمية الملكية للفنون الدرامية.

معرفته بالمخرج العالمي يوسف شاهين الذي كان يدرس هو الآخر في كلية فيكتوريا أتاحت له فرصة كبيرة في عالم التمثيل، عندما رشحه للعمل في فيلمه "صراع في الوادي"، والوقوف للمرة الأولى أمام النجمة فاتن حمامة، عام 1954، لينطلق من وقتها في عالم الشهرة والنجومية، ويكون ثنائيا مميزا مع فاتن حمامة.

وفي عام 1955 تزوج عمر الشريف من فاتن حمامة وأنجبا ابنهما طارق، واجتمع الشريف مع فاتن حمامة بعد ذلك في عدد من الأفلام هي "أيامنا الحلوة" عام 1955، "صراع في الميناء" عام 1956، "لا أنام" عام 1957، "سيدة القصر" عام 1958، "نهر الحب" عام 1961 و"أرض السلام" عام1957.

لم تتوقف شهرة وجماهيرية عمر الشريف في مصر والوطن العربي فقط، وإنما ساعده تعرفه على المخرجَ العالمي ديفيد لين، في اكتشافه عالميا، وزادت شهرته عندما قدم فيلم لورنس العرب عام 1962، وفاز وقتها بجائزة غولدن غلوب عن فئة أفضل ممثل مساعد عن دوره في الفيلم، لتتوالى بعدها مشاركاته الفنية العالمية.

وجاءت وفاته في 10 يوليو عام 2015 صادمة لجمهوره، خاصة بعد إعلان نجله وقتها معاناته من الزهايمر، ليرحل عن عالمنا تاركا ورائه إرثا فنيا يتفاعل معه جمهوره إلى الآن.

تم نسخ الرابط