كشف مصدر مطلع اليوم الاثنين عن مفاجأة بشأن الضربة الإسرائيلية على السفارة الإيرانية في سوريا والتي أسفرت عن مق

لبنان,رويترز,سوريا,مقتل,قصف,اليوم

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

قواعد الاشتباك.. مصدر يكشف عن مفاجأة بشأن الضربة الإسرائيلية لسفارة إيران بسوريا

الشورى

كشف مصدر مطلع اليوم الاثنين عن مفاجأة بشأن الضربة الإسرائيلية على السفارة الإيرانية في سوريا والتي أسفرت عن مقتل 5 أشخاص بينهم محمد رضا زاهدي القيادي في الحرس الثوري الإيراني.

وقال موقع النشرة" اللبناني، نقلا عن مصدر مطلع إن قصف إسرائيل لمبنى القنصلية الايرانية في دمشق، والقضاء على العميد في "الحرس الثوري الايراني" محمد رضا زاهدي، "لم يخرج عن قواعد الاشتباك القائمة بين محور المقاومة واسرائيل". 

 

 

 

وأضاف المصدر الذي لم يذكر اسمه أن الاستهداف اليوم، يُشبه ما جرى في قصف مقر قيادة الحرس الثوري الإيراني في مدينة المزة، بدمشق، قبل أسابيع" وتوقع المصدر ان "يكون الرد عسكرياً، كما حصل سابقاً".

وأشار المصدر إلى أن المستهدف عسكري من الحرس الثوري، مسؤول عن ملفي لبنان وسوريا في فيلق القدس، وهو ليس ممثلاً للدولة الايرانية في الاعراف الدبلوماسية الدولية، مما يعني ان الاستهداف الذي طاله، ليس اعلان حرب إسرائيلية على ايران، الامر الذي كان سيتحقق، لو كان الهدف هو سفير الدولة".

وقال المصدر ذاته: "يبدو ان اسرائيل، قصدت استهداف زاهدي، أثناء غياب السفير الايراني وعائلته عن المبنى، ولم تقصف مبنى السفارة، لتؤكد انها ملتزمة بقواعد اللعبة العسكرية القائمة منذ بداية حرب غزة".

وأفادت وكالة رويترز للأنباء، اليوم الاثنين بأن مبنى السفارة الإيرانية في سوريا سوي بالأرض جراء الضربة الإسرائيلية في وقت سابق من اليوم.