تابع الدكتور عاصم الجزار وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية سير العمل بعدد من المشروعات بمدينة العبو

مصر,العشوائيات,شبكة,المشروعات القومية,العبور,الكهرباء,الداخلية,الاتصالات,وزير الإسكان,حريق,المرور

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

وزير الإسكان يتابع سير العمل بعدد من المشروعات بمدينة العبور

الشورى

تابع الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، سير العمل بعدد من المشروعات بمدينة العبور، منها موقف استكمال 134 عمارة " بديل العشوائيات " بمشروع روضة العبور، وكذا الخدمات المختلفة بالمشروع..والغلق الآمن لمقلب السلام..ومحطة محولات كهرباء بقدرة 525 م.ف.أ

وصرح المهندس أحمد رشاد، رئيس جهاز تنمية مدينة العبور، بأنه استقبل مجموعة العمل من معاوني رؤساء الأجهزة المكلفة بمتابعة المشروعات القومية بمدينة العبور وإعداد تقارير بأهم التحديات التي تواجه تلك المشروعات ووضع مقترحات لسرعة الإنجاز والانتهاء من تنفيذها، وذلك بحضور المهندس علاء حماد، نائب رئيس الجهاز، ومسئولي جهاز المدينة، وفي إطار الاهتمام بالمدن والتجمعات العمرانية الجديدة وضرورة المتابعة المستمرة للمشروعات القومية الجاري تنفيذها بالمدن الجديدة.

واستهل أعضاء اللجنة الجولة بتفقد الموقف التنفيذي لمشروع عمارات روضة العبور " إسكان بديل المناطق غير الآمنة "، والجاري تنفيذها بحي السلام ثان، ويشرف على التنفيذ جهاز تنمية مدينة العبور، ويشمل المشروع تنفيذ 134 عمارة مقسمة إلى 4171 وحدة سكنية، و475  وحدة إدارية، و 426 وحدة تجارية، وتتراوح مساحة الوحدات من ٩٥م٢ : ١٢٠م٢ كاملة التشطيب والمرافق، بجانب تنفيذ مدرسة تعليم أساسي سعة 66 فصلا، ومدرسة الطفولة السعيدة سعة 33 فصلا وتم تسليمها إلى وزارة التضامن الاجتماعي، ومركز طبي، ومخبزين، وحضانة أطفال لخدمة الأهالي وسكان المشروع، ومسجد، وكذلك تنفيذ كافة الأعمال المتعلقة بالطرق والمرافق والتغذية الكهربائية وتركيب الاتصالات لكامل المشروع.

كما تم المرور وتفقد تنفيذ مشروع (الغلق الآمن لمقلب السلام)، والذي تبلغ مساحته 67 فدانا، لتوفير مناخ صحي للمواطنين وعمل شبكة آبار لاستخراج غاز الميثان وربطه على محطة لتوليد الكهرباء، ويعتبر من المشروعات بالغة الأهمية للصحة العامة بجانب توفير بدائل جديدة لإنتاج الطاقة الكهربائية.

واختتم مسئولو الإسكان جولتهم بمدينة العبور بتفقد مشروع (محطة محولات كهرباء ٥)، بقدرة إجمالية ( ٥٢٥ ميجا/فولت/أمبير) على مساحة ٦.٥ فدان وبتكلفة إجمالية ٤٥٠ مليون جنيه بالمنطقة الصناعية (ب&ج) بجهد ( ٢٢/٦٦/٢٢٠ك فولت)، ليصبح إجمالي القدرات الكهربائية المتاحة للمدينة (٧٠٠ ميجا. فولت. أمبير)، ويهدف المشروع إلى  تدعيم أحمال المناطق " الصناعية والسكنية " بالمدينة وربطها على الشبكة العامة لنقل الكهرباء بجمهورية مصر العربية عن طريق مصدَرين ( العاشر/أبو زعبل وخط بدر/أبو زعبل) ومحطة تحكم أرضية وأبراج هوائية، ويعتبر المشروع إضافة كبيرة للبنية الأساسية بمدينة العبور.

وأضاف المهندس أحمد رشاد: يتكون مشروع المحطة من ( مبنى جهد ٢٢٠ ك/فولت، مبنى جهد ٦٦ك/فولت، ومبنى التحكم المركزي، وشبكة حريق مركزية + أبراج المراقبة + غرف الأمن)، وتحتوي المباني على مهمات قواطع من النوع (gis) والنظام المستخدم للتحكم المركزي داخل المحطة عن طريق اسكادا سيستم (scada system)، ويُعد من أحدث الأنظمة وتشمل أيضا المحطة على 4 محولات بقدرة (٤٠ ميجا فولت أمبير جهد ٢٢/٦٦  ك/فولت) بخلاف 3 محولات بقدرة (١٧٥ميجا فولت أمبير جهد ٢٢٠/٦٦ ك/فولت )، وقد تم إنشاء المحطة على أحدث أنظمة الحريق من النوع المعنون (adress able)، وكذلك أجهزة الإطفاء الذاتي على المحولات، كما تم إنشاء الطرق الداخلية وأرضية المحطة على أحدث الطرق وأنظمة الأمان للحماية من مخاطر الصاعق الكهربائي مثل جهد الخطوة وجهد اللمس.