الأحزاب المصرية تعلن دعمها لترشح الرئيس لاستكمال مسيرة العطاء والانجاز الاعداد من الآن لحملات انتخابية فى جمي

الرئيس السيسي,الرئيس السيسى,الاقتصاد,التنمية,اليوم,النواب,السيسي,مصر,الرئيس عبدالفتاح السيسي,يوم,السيسى,المواطنين

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

محمد فودة يكتب: مطلب شعبي وإرادة وطن.. المطالبات تتوالى بترشح الرئيس لفترة جديدة

الشورى

الأحزاب المصرية تعلن دعمها لترشح الرئيس لاستكمال مسيرة العطاء والانجاز

الاعداد من الآن لحملات انتخابية فى جميع المحافظات لدعم ترشح الرئيس

الأحزاب تجيب عن سبب دعمها للرئيس وتشيد بما تحقق خلال السنوات الماضية

 

 

 

تابعت خلال الأيام الماضية بيانات عدد من الأحزاب المصرية التى طالبت من خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسى بالترشح لولاية جديدة، وهو ما يعكس تأييدا ودعما شعبيا هائلا للرئيس السيسى واقتناعا وقناعة بضرورة استمراره لاستكمال ما بدأه من مشروعات غيرت وجه الحياة فى مصر بشكل كامل.

وحتى نتأكد من الاحزاب دق هذا الدعم يمكننا أن نستعرض بعض ما جاء من أسباب لهذا الدعم الشعبى.

فحزب مستقبل وطن يقول إن ترشح الرئيس لولاية جديدة يأتى اﺳﺗﻛﻣﺎًﻻ لمسيرة التنمية والبناء، وﻣﺎ قطعته مصر من مشوار طويل نحو بناء الجمهورية الجديدة، وتوفير ﺣﯾﺎة كريمة للمصريين، ﻣﻊ الحفاظ على المقدرات الوطنية ودﻋم تماسك المجتمع المصرى بمختلف طوائفه.

وأكدت قيادات الحزب أن البيان الذى يؤيد ويدعم ترشح الرئيس لخوض غمار الانتخابات الرئاسية المقبلة يمثل دعوة للرئيس لإكمال المهمة، مشيرين إلى أن الدولة شهدت خلال الـ١٠ سنوات الماضية طفرات غير عادية فى مجالات متعددة، مؤكدًا أن القادم سيكون أفضل فى جميع القطاعات والمجالات.

ومن ناحيته أعلن حزب المصريين الأحرار عن دعمه وتأييده ترشح الرئيس السيسى، وأطلق حملة لدعم الرئيس، ونشر الحزب لافتات الإعلان عن تأييده الرئيس فى عدد من المحافظات، وقرر عصام خليل، رئيس الحزب الأمين العام، أن تكون البداية من قلب الصعيد محافظة أسيوط، وباشرها محمد أبوعين، أمين شباب قطاع جنوب الصعيد عن الحزب.

أما حزب حماة الوطن فقد قرر خلال اجتماع للمكتب التنفيذى، فى 24 يوليو الماضى، برئاسة الفريق جلال الهريدى، وبحضور جميع القيادات، ومشاركة أعضاء الهيئة البرلمانية بمجلسى النواب والشيوخ- عدم الدفع بمرشح فى الانتخابات، ودعوة الرئيس عبدالفتاح السيسى لإعلان ترشحه لولاية جديدة لرئاسة مصر.

وقرر الحزب تسخير كل الإمكانات والجهود والعناصر البشرية اللازمة، وفتح جميع المقرات على مستوى الجمهورية للحملة الانتخابية لدعم الرئيس السيسى، ودعوة جموع المواطنين للاصطفاف خلف القيادة السياسية، ودعم الرئيس السيسى فى الانتخابات المقبلة لولاية جديدة.

كما قرر حزب المؤتمر، بعد اجتماع مكتبه الرئاسى برئاسة الربان عمر المختار صميدة، دعم ترشح الرئيس عبدالفتاح السيسى لفترة رئاسية جديدة، مؤكدًا تضافر كل الجهود التنظيمية والهيكلية للحزب خلال تلك المرحلة على المستوى المركزى وكل الأمانات الجغرافية والنوعية لدعم ترشحه لفترة رئاسية جديدة.

وقرر الحزب تشكيل لجنة داخلية، برئاسة رئيس الحزب، لإدارة الإجراءات الحزبية المتبعة فى هذا الاستحقاق، وتنسيق الجهود مع كل القوى السياسية والوطنية الداعمة لترشح عبدالفتاح السيسى، وإعلان تأييد الرئيس السيسى لولاية رئاسية جديدة، لاستكمال ما بدأه، ومواصلة العمل نحو بناء الجمهورية الجديدة التى يحلم بها الشعب المصرى.

وأيد الحزب العربى الديمقراطى الناصرى، ترشح الرئيس السيسى فى الانتخابات الرئاسية المقبلة لاستكمال مسيرة الإنجازات العملاقة التى تحققت على أرض الوطن، فى ظل ظروف محلية وإقليمية ودولية شديدة التعقيد.

وقال محمد أبوالعلا، رئيس الحزب العربى الديمقراطى الناصرى، إن الحزب يعد من أقدم الأحزاب التاريخية الفاعلة على الساحة الوطنية والقومية، مؤكدًا أن إعلان الحزب عن دعم السيسى فى الانتخابات الرئاسية المقبلة يأتى نتيجة الإيمان بعظمة المصريين ووطنية المؤسسات المصرية العريقة، وفى القلب منها القوات المسلحة، والثقة المتناهية فى أن أى مشروع وطنى نهضوى دائمًا ينبع من داخل أجهزة الدولة المصرية ومؤسساتها، وأن العمود الفقرى لهذه المؤسسات هو الجيش المصرى العظيم.

كما أعلن حزب مصر أكتوبر، برئاسة الدكتورة جيهان مديح، عن دعمه الكامل لترشح الرئيس عبدالفتاح السيسى لولاية رئاسية جديدة فى الاستحقاق الرئاسى المرتقب خلال الأشهر المقبلة، وذلك انطلاقًا من منجزه الوطنى الملموس، بدءًا من استعادة الدولة المصرية وتثبيت أركانها، وصولًا إلى محطة التنمية والبناء وتحديث هياكل الاقتصاد.

وأكد الحزب اصطفافه خلف القيادة السياسية، تأسيسًا على تقديره العميق لحجم المنجزات المتحققة بامتداد مصر، وسعيًا إلى مواصلة النجاحات المتتابعة منذ 9 سنوات ولا تزال، وهو الأداء الذى نجد من الضرورى لاستمراره أن يستكمل الرئيس السيسى تلك التجربة الطموحة، وأن تستفيد الدولة المصرية بولاية جديدة تحت قيادة رئيس مخلص وأمين وجاد، ولا يعرف سوى لغة الكفاءة والإنجاز».

كما أعلن حزب الحركة الوطنية المصرية، اليوم الأحد، عن تأييد الرئيس عبدالفتاح السيسي للترشح لفترة رئاسية جديدة.

يأتي استكمالًا لموقف الحزب الرسمي والذي سبق وأعلنه مبكرًا جدًا خلال مؤتمر جماهيري أنعقد خصيصًا لدعم الرئيس بمحافظة المنيا يوم الإثنين الموافق 10 من شهر يوليو الماضي، وذلك تحت عنوان " الحركة الوطنية يعقد أول مؤتمر جماهيري بالصعيد لدعم ترشح السيسي لفترة رئاسية جديدة".

وشارك في المؤتمر وفد رفيع من الحزب برئاسة رئيس الحزب اللواء رؤوف السيد علي وضم الوفد الأمين العام وأمين التنظيم والأمناء المساعدين ونواب رئيس الحزب وأعضاء الهيئة العليا.

وأكد رئيس الحزب خلال المؤتمر الجماهيري، أن الحزب يقف بقوة خلف القيادة السياسية رافضًا محاولات شق الصف الوطني، وهذا الموقف مثبت ومسجل علي الصفحة الرسمية للحزب بذات التاريخ كما تم نشره في العديد من المواقع والوكالات الإخبارية.

وأكد حزب الغد، برئاسة المهندس موسي مصطفي موسي، أنه لن يشارك بمرشح في انتخابات الرئاسة المقبلة.

وقرر الحزب في بيان له، أن الرئيس عبدالفتاح السيسى هو مرشح حزب الغد فى انتخابات الرئاسة المقبلة، لافتًا إلى أن الحزب سيعمل على دعم ترشيح الرئيس السيسى والمشاركة فى حملة تأييده بكل السبل والآليات المتاحة.

وطالب المهندس موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، الرئيس السيسى بضرورة الترشح لفترة رئاسة ثانية، والمضى بالبلاد قدما فى هذه الظروف الصعبة.

ونظم تحالف الأحزاب المصرية مؤتمرًا شارك فيه ممثلو قيادات وأعضاء 40 حزبًا سياسيًا الأعضاء بالتحالف، بالإضافة إلى عدد من الشخصيات السياسية والعامة استعرض خلاله الإنجازات التى شهدتها البلاد خلال الـ10 سنوات الماضية، على الرغم من التحديات والظروف الصعبة التى تعرضت لها الدولة المصرية حتى نجحت مصر تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى فى تحقيق الأمن والاستقرار والنهضة الحديثة (سياسيًا- اقتصاديًا- اجتماعيًا) والعبور بالدولة المصرية إلى بر الأمان، والارتقاء بأداء كل قطاعات الدولة.

وثمن التحالف مسيرة النهضة والبناء التى قادها رئيس الجمهورية خلال السنوات الماضية فى كل المجالات، والسير بخطى ثابتة لاستمرار تلك النهضة.

وطالب تحالف الأحزاب المصرية من منطلق مسئوليته السياسية بترشح الرئيس عبدالفتاح السيسى لخوض الانتخابات المقبلة؛ لتحقيق تطلعات وطموحات الشعب المصرى ومواصلة مسيرة البناء والتنمية التى بدأها.

وأعلن طارق درويش، رئيس حزب الأحرار الاشتراكيين، عن دعم الحزب لترشيح الرئيس عبدالفتاح السيسي لفترة رئاسية جديدة، لاستكمال ما تم من إنجاز المشروعات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية لتحقيق المصالح العليا للدولة المصرية.

كما أعلن كمال حسنين رئيس حزب الريادة أمين تنظيم تحالف الأحزاب المصرية، دعم الحزب خوض الرئيس عبدالفتاح السيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال حسنين، إن الفترة المقبلة تحتاج قائد قاطرة التنمية الشاملة للعبور بالوطن إلى الجمهورية الجديدة التي يحلم بها كل مواطن على أرض مصر، مضيفًا أن اختيار حزب الريادة لدعم الرئيس السيسي في الانتخابات المقبلة ذلك لدعمه في تكميل مسيرة التنمية التي بدأها منذ عدة أعوام.

وأضاف أن الرئيس السيسي وضع يده على مواطن دعم الاقتصاد بمشروعات متعددة متنوعة في جميع المجالات المختلفة وتحقيق نجاحات كبيرة فيها، لافتًا إلى أن الرئيس يسعى دائمًا بالانطلاق نحو بناء الجمهورية الجديدة، وأنه يجب أن يستكمل رئاسة الدولة للعبور بالوطن إلى مزيد من النجاحات.

هذا الالتفاف الكبير حول الرئيس السيسى يؤكد أن الشعب يدرك ما قدمه ويريد أن يستكمله لان ذلك يصب فى مسار الامن والاستقرار وهو ما يسعى اليه المواطنون جميعا.