عقدت البعثة المصرية في جنيف بالتعاون مع عدد كبير من المنظمات غير الحكومية المعنية بتغير المناخ وحقوق الشباب وا

مصر,حقوق الإنسان,الأمم المتحدة,البرازيل,البيئة

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

البعثة المصرية الدائمة بجنيف تنسق مع منظمات المجتمع المدني استعدادا لمؤتمر تغير المناخ

الشورى

 

عقدت البعثة المصرية في جنيف بالتعاون مع عدد كبير من المنظمات غير الحكومية المعنية بتغير المناخ وحقوق الشباب والأطفال حدثاً جانبياً على هامش الدورة ٥١ لمجلس حقوق الإنسان حول آليات مشاركة ممثلي الشباب في المؤتمر القادم بشرم الشيخ.

ويأتي ذلك في إطار سلسلة الفعاليات التي تنظمها بعثة جمهورية مصر العربية لدى الأمم المتحدة في جنيف بالتعاون مع منظمات المجتمع المدني والهيئات الأممية المعنية استعداداً لاستضافة ورئاسة مصر لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ في شرم الشيخ في نوفمبر ٢٠٢٢.

وشارك في الحدث الدكتورة أمنية العمراني، مبعوثة رئيس مؤتمر المناخ للشباب، فضلاً عن ممثل عن لجنة الأمم المتحدة المعنية بحقوق الطفل، بالإضافة إلى عدد كبير من ممثلي المنظمات الحقوقية المعنية بتغير المناخ وحقوق الأطفال والشباب، وممثلين عن الأطفال والشباب المعنيين بقضايا تغير المناخ من البرازيل وباكستان ومصر.

وأبرز السفير د. أحمد إيهاب جمال الدين، المندوب الدائم لجمهورية مصر العربية لدي الأمم المتحدة في جنيف، أن الحدث مَثل فرصة فريدة للجانب المصري للاستماع لتطلعات منظمات المجتمع المدني المعنية من جانب، فضلاً عن التعرف على رؤى أجيال المستقبل لكيفية إدارة أزمة المناخ العالمية وبحث كيفية الاستماع لرؤى الشباب والأطفال المعنيين بقضايا البيئة وتغير المناخ بشكل أفضل في مؤتمر تغير المناخ في شرم الشيخ.