تمكن رجال الجمارك بالإدارة العامة لجمارك السلوم برئاسة خالد الشبريسى بالتنسيق مع سرية المهربات بـ حرس الحدود م

رجال,مصلحة الجمارك,ليبيا,سائق,2020,الغربية,ضبط,الاتصالات,الحدود

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

إحباط تهريب 3049 هاتفا وساعة ذكية وكاميرا مراقبة

الشورى

تمكن رجال الجمارك بالإدارة العامة لجمارك السلوم برئاسة خالد الشبريسى بالتنسيق مع سرية المهربات بـ حرس الحدود من ضبط محاولة تهريب عدد من الهواتف المحمولة والساعات الذكية وكاميرات المراقبة بالمخالفة لقانون الاتصالات رقم 10 لسنة 2003 وقانون الجمارك رقم 207 لسنة 2020 وقانون الاستيراد والتصدير رقم 118 لسنة 1975.

وبناء على معلومات واردة من سرية المهربات بحرس الحدود بالسلوم مفادها اعتزام المدعو ف . م سائق مصري الجنسية قادم من ليبيا ، تهريب كمية من البضائع الأجنبية الغير خالصة الضرائب والرسوم الجمركية .

فتم ترقب وصول السيارة لمنفذ السلوم البري وعرضها علي جهاز الكشف بالأشعة الخاص بسرية المهربات فتلاحظ وجود مخزن سري أسفل صندوق السيارة وأعلي الشاسية .

وتم تشكيل لجنة مشتركة للمعاينة من سرية الكشف عن المهربات والإدارة العامة لجمرك السلوم فتبين وجود كمية من البضائع الغير خالصة الضرائب والرسوم بالمخزن السري بالسيارة.

وبالعرض علي محمد إبراهيم الوكيل مدير الإدارة قرر تشكيل لجنة لكشف وجرد المضبوطات من أحمد أنور مأمور حركة وأحمد مختار مدير الحركة فتبين وجود 1190 هاتف محمول  ميني فون و 60 كاميرا مراقبة و1755 ساعة ذكية سمارت و44 هاتف محمول ماركة آيفونيفون11 بروماكس، وبلغت قيمة المضبوطات مليون و 670 ألف و 500 جنيها .

وبلغت التعويضات الجمركية المستحقة  3 مليون و341 ألف جنية .

قرر خالد الشبريسي مدير عام جمرك السلوم إتخاذ الإجراءات القانونية وتحرير محضر ضبط جمركى برقم 28 لسنة 2022، وحرر المحضر أحمد نور الله.

وتم التحفظ علي المضبوطات بمخازن جمرك السلوم وقام بتحريزها عيد زهران.

يأتي ذلك تنفيذا لتعليمات الأستاذ الشحات غتورى رئيس مصلحة الجمارك والدكتورة حنان شوقي رئيس الإدارة المركزية لجمارك المنطقة الغربية بتشديد الرقابة على المنافذ الجمركية وإحباط كافة محاولات التهرب الجمركى .