قررت جهات التحقيق حبس الإخواني حسام منوفى فى القضية المتهم فيها على ذمة التحقيقات.وضبطت الأجهزة الأمنية الإخوا

المستشار,الأقصر,النيابة,القاهرة,رجال,تركيا,جنايات القاهرة,شرطة,حريق,متهمين,السودان,النائب العام,التخطيط

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

حبس حسام منوفى المتهم بتأسيس حركة حسم الإرهابية

الشورى

قررت جهات التحقيق حبس الإخواني حسام منوفى فى القضية المتهم فيها على ذمة التحقيقات.

وضبطت الأجهزة الأمنية الإخواني حسام سلام منوفى، أحد أبرز عناصر حركة "حسم" الإرهابية في الأقصر أثناء سفره إلى تركيا.

"منوفى" لم يكن هاربًا في الأقصر لكنه كان على متن طائرة قادمة من السودان ومتجهة إلى تركيا لكن الطائرة هبطت اضطراريا في الأقصر؛ بعد إنذار بوجود اشتباه حريق في أحد مخازنها، وخلال عودة الركاب للطائرة واستكمال إجراءات السفر اكتشف رجال الأمن أن "منوفى" ضمن الركاب فتم القبض عليه.

الإرهابي المضبوط كان متهما في القضية رقم 64 لسنة 2017 جنايات القاهرة والقضية رقم 724 لسنة 2016 والمحالة للقضاء العسكري برقم 64 لسنه 2017 جنايات شرق، والمعروفة إعلاميًا بـ "تأسيس حركة حسم الإرهابية"، وصادر بحقه حكم بالإعدام غيابيا.

ومن المقرر أن تعاد إجراءات محاكمة المتهم بعد استجوابه أمام النيابة المختصة.

ومن ضمن الاتهامات التي شملتها القضيتين تورطه مع متهمين آخرين باغتيال قيادات بالجيش والشرطة وهم؛ اللواء عادل رجائي قائد الفرقه 9 مدرعات، والرائد محمود عبد الحميد صادق رئيس مباحث قسم طامية، والملازم بقسم شرطة العمرانية أحمد عز الدين.

وتورط "منوفي" في التخطيط وتنفيذ عمليات إرهابية منها محاولة اغتيال النائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، ومحاولة اغتيال المستشار أحمد أبو الفتوح، والدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق.

حسام منوفي كان طالبا بكلية الهندسة ومنتمي لجماعة الإخوان الإرهابية وبعد رحيل الجماعة عن الحكم شارك آخرين في عدد من العمليات الإرهابية وانضم لاعتصام رابعة العدوية ومن ثم هرب إلى السودان وتم ضبطه في الأقصر على متن طائرة متوجها لتركيا.