تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي عن حقوق الانسان قائلا: فيه كلمة مهمة ننتبه لها.. مش عارف النقطة دى يتم ذكرها و

الرئيس عبد الفتاح السيسي،,العالم,كورونا,الأمم المتحدة,مصر,التنمية,سيناء,المواطنين,شاب

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

الرئيس السيسي: "محدش نجا من الخراب والدمار غير مصر"

الشورى

تحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن حقوق الانسان قائلا: "فيه كلمة مهمة ننتبه لها.. مش عارف النقطة دى يتم ذكرها ولا لا.. يا جماعة اللى بيعمل صراعات في الدول تؤدى إلى خرابها.. ده أمر لا بد من وضعه في الاعتبار.. الدول التي تسعى إلى تخريب الدول الأخرى من خلال التأمر وأمور أخرى.. هل ده مش يعتبر.. هو النهاردة اللى حصل في الدول الموجودة حوالينا.. حد نجى من الدول المجاورة غير مصر.. فيه دولة نجت من الخراب غير مصر؟". 

 

أضاف الرئيس السيسي، خلال جلسة نموذج محاكاة الأمم المتحدة لمجلس حقوق الإنسان، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ضمن فعاليات منتدى شباب العالم: "مش عاوز أقول أسماء الدول.. ومش عاوز اعمل إيلام للدول دى.. أكيد الكل عارف خريطة المنطقة بتاعتنا.. وحالة الخراب والدمار الموجودة فيها.. معسكرات اللاجئين فيها ملايين البشر بقالهم 10 سنين.. يا ترى حقوق المواطنين ومش بس حقوق المواطنين.. ايه نتاج الاستمرار في معسكر اللاجئين 10 سنوات ؟!.. تأثيره ايه؟!.. بتكلم على ملايين؟!".

 

ويعقد منتدى شباب العالم خلال الفترة من 10 إلى 13 يناير 2022 تحت شعار "العودة معا"، بمشاركة شباب من 196 دولة بالعالم.. ويعد حدثا سنويا عالميا يقام بمدينة شرم الشيخ في جنوب سيناء تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وانطلق عبر 3 نسخ بالأعوام الماضية 2017 و2018 و2019، حيث تم استضافة أكثر من 15 ألف شاب وشابة من 160 دولة على مدار هذه الدورات الثلاث.

 

ويهدف المنتدى إلى جمع شباب العالم من أجل تعزيز الحوار ومناقشة قضايا التنمية، وإرسال رسالة سلام وازدهار من مصر إلى العالم، وقد اعتمدت لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للأمم المتحدة، النسخ الثلاث السابقة من منتدى شباب العالم في مصر، كمنصة دولية لمناقشة قضايا الشباب.

 

وأعلنت إدارة المنتدى عن أجندة النسخة الرابعة التي تضم عددا من القضايا والموضوعات الحيوية التي تعكس ملامح الواقع الجديد بعد جائحة كورونا (كوفيد-19) التي أثرت على حياة الملايين ببلدان العالم أجمع، كما تنطلق جميع الموضوعات من المحاور الثلاثة الأساسية للمنتدى، وهي "السلام والإبداع والتنمية".

 

وتطرح أجندة المنتدى قضايا متنوعة أخرى تتضمن جلسات نقاشية حول مستقبل الطاقة، واستدامة الأمن المائي، والسلم والأمن العالمي، وإعادة إعمار مناطق ما بعد الصراع، وكذلك يركز المنتدى على إعلاء القيم الإنسانية من خلال مناقشة صناعة الفن والإبداع، وبناء عالم آمن وشامل للمرأة.