تواصل الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية جهودها لمكافحة جرائم النصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموال

الداخلية,العملات,الأموال العامة,شرطة,تشكيل عصابي,الأمن العام,المواطنين

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

صور| العثور على قطع أثرية داخل فيلا بـ التجمع الأول

قطع أثرية  الشورى
قطع أثرية

تواصل الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية، جهودها لمكافحة جرائم النصب والاحتيال على المواطنين والاستيلاء على أموالهم، لا سيما جرائم النصب والاحتيال على المواطنين بقصد الاستيلاء على أموالهم.

أكدت معلومات وتحريات اللواء محمد عبدالله مدير الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة، قيام أحد الأشخاص، له معلومات جنائية، مقيم بدائرة قسم شرطة الزاوية الحمراء بالقاهرة، وله محل سكن آخر بدائرة قسم شرطة التجمع الأول بالقاهرة بانتحال صفة شخص آخر، وقيامه بالاشتراك مع  6 أشخاص، لثلاثة منهم معلومات جنائية، بتكوين تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في النصب والاحتيال على الأشخاص راغبي شراء الآثار الفرعونية بعد استدراجهم إلى إحدى الفيلات الكائنة بدائرة قسم شرطة التجمع الأول بالقاهرة، والتي قام المتهم باستئجارها لعرض التماثيل الفرعونية المقلدة الموجودة بداخلها وكميات من العملات المقلدة.

تفاصيل الواقعة 

بالعرض على اللواء علاء عبدالمعطي مساعد وزير الداخلية لقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن القاهرة، تم استهداف الفيلا المشار إليها وأمكن ضبطهم، وعثر بحوزة المتهم الأول على بطاقتي رقم قومي ورخصة قيادة باسم أحد الأشخاص ومثبت عليها صورة المتهم مزورين، وكارنيهات مزورة باسم أحد الأشخاص منسوب صدورهما لجهات حكومية ودولية، ومجموعة من الأوراق خالية البيانات منسوب صدروها لإحدى الجهات الحكومية، وجواز سفر مزور منسوب صدروه إلى إحدى الدول باسم أحد الأشخاص ومثبت عليه صورة المتهم – جهاز لاب توب مزود بطابعة وماسح ضوئي يستخدمهم المتهم في تزوير المحررات المشار إليها.

وباستكمال تفتيش الفيلا المشار إليها تم العثور على 2 طبنجة غير مرخصة، وعدد من الطلقات من ذات العيار و3 طبنجات صوت، وعددًا من الطلقات من ذات العيار و2 جهاز لاسلكى خاص بأفراد حراسة المتهم، وكمية من مخدر الشابو الآيس بقصد الاتجار، ومجموعة كبيرة من التماثيل والقطع مختلفة الأشكال والأحجام يشتبه في أثريتها، و104 سبيكة ذهبية زنة السبيكة الواحدة 100 جرام "يشتبه أن يكون ذهبًا مقلد"، وكمية من العملات الأجنبية- الوطنية وسيارة و11 هاتف محمول.

وبمواجهة المتهمين أقروا جميعًا بنشاطهم الإجرامي على النحو المشار إليه، وأقر المتهم الأول بتزوير المستندات والعملات الأجنبية المقلدة المضبوطة باستخدام الأجهزة المضبوطة بحوزته، واستخدامه باقي المتهمين للعملات والتماثيل الفرعونية للنصب والاحتيال على الضحايا، فتم اتخاذ الإجراءات القانونية.