يعرف أن جسمك لديه وسيلة لحمايتك من النزيف وفي معظم الأوقات تكون قدرة الدم على التجلط أمرا جيدا ولكن هناك أو

الكركم,الأدوية,الزنجبيل

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

أكلات تزيد من سيولة الدم ..منها الثوم

صورة أرشيفية  الشورى
صورة أرشيفية

يعرف أن جسمك لديه وسيلة لحمايتك من النزيف، وفي معظم الأوقات، تكون قدرة الدم على التجلط أمرا جيدا، ولكن هناك أوقات يمكن أن تكون فيها جلطات الدم خطيرة لدى بعض الأشخاص.

 إذا كنت تعانين من حالات طبية معينة مثل عدم انتظام ضربات القلب أو عيب خلقي في القلب، أو إذا كنت قد خضعت لإجراءات معينة مثل جراحة صمام القلب، فقد يصف لك طبيبك مميعا أو مسيلا للدم، لأن هذه الحالات قد تزيد من فرص الإصابة بجلطات دموية مهددة للحياة وقد تسبب نوبة قلبية أو سكتة دماغية، لذا تقلل مسيلات الدم من خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية عن طريق تقليل فرصة تكوين جلطات الدم.

هناك أيضا بعض المكونات الموجودة في الطبيعة والتي يعتقد بعضهم أنها تساعد على تقليل مخاطر التجلط، ومع ذلك، لم يجر اختبارها ومقارنتها بمخففات أو مسيلات الدم التي تصرف بوصفة طبية، لذا من الأفضل التحدث مع الطبيب بخصوص المواد الطبيعية التالية قبل استخدامها.

مسيلات الدم الطبيعية:

١ - الكركم:

يعتبر الكركم نوع من التوابل يضفي على أطباق الطعام لونا أصفر، وقد اُستخدم منذ فترة طويلة كدواء شعبي، ووفقا لدراسة أجريت عام 2012، فإن أحد مكوناته النشطة الرئيسية وهو الكركمين، يعمل كمضاد للتجلط.

٢ - الزنجبيل:

ينتمي الزنجبيل إلى نفس عائلة الكركم ويحتوي على مادة الساليسيلات، وهي مادة كيميائية طبيعية توجد في عديد من النباتات، والأطعمة التي تحتوي على الساليسيلات، مثل الأفوكادو وبعض التوت والكرز، قد تمنع الدم أيضا من التجلط، ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لمعرفة ما إذا كانت فعالة مثل الأدوية الموصوفة.

٣ - الثوم:

إلى جانب مذاقه المرغوب في كثير من الأحيان في الطعام والطبخ، للثوم خصائص طبيعية كمضادات حيوية، ومضادات للميكروبات، وله خصائص مضادة للتجلط ويشير بعض الأبحاث إلى أن مسحوق الثوم عديم الرائحة، قد يستخدم كمادة تقلل من تكوين الجلطة الدموية.

٤ - الفلفل الأحمر الحار:

يحتوي الفلفل الحار أيضا على نسبة عالية من الساليسيلات، ومن ثم يساعد على تقليل التجلط، كما أن له فوائد أخرى تشمل؛ خفض ضغط الدم، وزيادة الدورة الدموية، وتقليل الإحساس بالألم.

٥ - فيتامين هـ:

يقلل فيتامين هـ من تجلط الدم بعدة طرق مختلفة، تعتمد هذه التأثيرات على كمية فيتامين هـ التي يتناولها الشخص، ومع ذلك، يوصى الأشخاص الذين يتناولون أدوية مسيلة للدم، بتجنب تناول جرعات كبيرة من فيتامين هـ.

قد يكون الحصول على فيتامين هـ  من الأطعمة أكثر أمانا من المكملات الغذائية، تشمل الأطعمة التالية:

اللوز.

زيت نبات القرطم.

زيت عباد الشمس بذور زهرة عباد الشمس. زيت بذرة القمح.

الحبوب الكاملة.