12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
أخبار عاجلة

"منقذ الشباب" الشورى ترصد دور جهاز المشروعات الصغيرة فى القضاء على البطالة

الإثنين 29/يوليه/2019 - 02:44 م
أرشيفية
أرشيفية
على الشاذلى
طباعة

يقدم الجهاز الدعم لجميع المشروعات والتدريب لجميع منتفعى الجهاز، بداية من طرح فكرة للمشروع، للتغلب على عدم توفر فرص عمل كافيةيستهدف الجهاز محافظات الصعيد بشكل كبير، إذ يتيح 50 % من حجم تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة،

يعكف جهاز المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر على دعم المشروعات، سواء مساعدة المستهدفين على إنشاء مشاريع مختلفة الأنشطة جديدة، أو توسيع المشروعات القائمة بالفعل.

وخلال الفترة الماضية، ساعد الجهاز جميع المنتفعين، لا سيما الشباب، على إقامة مشروعات متنوعة، بهدف توفير فرص عمل وتحسين الدخل، ما يؤثر بالطبع على حركة الاقتصاد فى جميع أنحاء مصر، من خلال جميع فرع جهاز المشروعات المتوسطة المنتشرة فى جميع محافظات الجمهورية، وكلها تقدم الخدمات بشكل مباشر للفئات المستهدفة.

وأنشاء جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر عام 2017، ليحل محل الصندوق الاجتماعى للتنمية، وذلك لرعاية جميع منتفعى الجهاز، من خلال القيام بدور تنسيقى مع الوزارت المختلفة، وإتاحة الدعم لراغبى القيام بمشروعات جديدة.

ويقدم الجهاز الدعم لجميع المشروعات والتدريب لجميع منتفعى الجهاز، بداية من طرح فكرة للمشروع، للتغلب على عدم توفر فرص عمل كافية، ما يعنى إقامة مشروعات لإتاحة فرص العمل المختلفة، بجانب مشاركة العمالة المؤقتة، ليكون ذلك أفضل وسيلة للعمل.

ويستهدف جهاز تنمية المشروعات المتوسطة بشكل كبير الشباب والمرأة، من خلال التواصل مهمم فى جميع المحافظات، لا سيما الحدودية منها والصعيد، من أجل توفير التدريب والتأهيل، والذهاب إلى محافظات الصعيد من أجل دعم مشروعات المرأة هناك، للتغلب على بعض العادات القائمة.

ويطرح الجهاز أفكار مشروعات متعلقة بطبيعة المحافظات، أيضًا، فى الوجهين البحرى والقبلى، بداية من خطوة التوعية ثم طرح فكرة المشروع والتدريب وإدارة المشروع وتقديم دراسة الجدوى، واستخراج المستندات مثل تراخيص وأوراق المشروع ومزاولة المهنة.مشروعات صغيرة

ويستهدف الجهاز محافظات الصعيد بشكل كبير، إذ يتيح 50 % من حجم تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، فى ظل اتجاه الدولة نحو تنمية هذا الإقليم ذات الأهمية القصوى، والاهتمام بعناصره البشرية.

ويقدم جهاز تنمية المشروعات المتوسطة تمويلات مالية لجميع المشروعات ذات الأنشطة المختلفة، مثل المشروعات الصناعية والزراعية والسمكية، وجميع الأنشطة المتعارف عليها.

ولم يتوقف دعم الجهاز لتلك الأنشطة فقط، بل امتد لتمويل مشروعات الطاقة والإنترنت والكمبيوتر والمواقع الإلكترونية.

ويؤمن جهاز تنمية المشروعات بأن تأهيل صاحب المشروع من خلال التدريب والتوعية أهم من الدعم والتمويل المادى، حتى يدير الشخص المشروع بطريقة جيدة، وينجح فى إدارته ولا يحدث تعثر بسبب قلة الخبرة، ما يكشف أن كل جهات التمويل تفضل إعطاء الدعم المادى اللازم لصاحب المشروع ذات الخبرات، وتمويل المشروعات القائمة بالفعل.

ويتعاقد جهاز تنمية المشروعات مع البنوك المتنوعة الاتاحة التمويل لجميع منتفعى الجهاز من خلاله، كى يكون إتاحة الدعم منتشر فى جميع محافظات الجمهورية، على سبيل المثال تعاقد الجهاز مع البنك الزارعى المصرى لتمويل المشروعات الزراعية والحيوانية

يتعاون الجهاز، أيضًا، مع شركات التأجير التموينى وشركات التخصيم التجارى، حتى يصل لجميع الفئات المستهدفة، وتوسيع قاعدة التعاون مع جهات التمويل المتنوعة، تسهيلًا على منتفعى الجهاز.

ووقع جهاز تنمية المشروعات، مُؤخرًا، بروتوكول تعاون مع هيئة البريد المصرى، الذى يمتلك نحو 4500 فرع على مستوى محافظات الجمهورية، يقدم خدمات مميكنة من خلال إتاحة المدفوعات النقدية، ويتم إعلان المشروعات على الموقع الخاص بالبريد على شبكة الإنترنت حتى يتم الوصول إلى أكبر قدر من المواطنين الراغبين فى عمل مشروعات

وتوجد فئة من منتفعى الجهاز يفضلون العمل مع فروع البريد المختلفة، وبالتالى يمكن الاستفادة من مزايا هيئة البريد، التى يأتى فى مقدمتها الانتشار.مشروعات صغيرة

يأتى التعاون بين البريد وجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة فى إطار توجه الدولة نحو أهمية تحقيق الشمول المالى لمختلف فئات المجتمع، وتوفير نماذج تمويلية مختلفة لكل قطاعات الأنشطة الاقتصادية تتناسب مع كل شرائح المجتمع.

كما تركز الدولة على الاهتمام باحتياجات الفئات ذوى الدخول المنخفضة، وزيادة مساهمة المرأة فى المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، وتأهيل وتدريب وتحفيز الشباب من الجنسين على تبنى فكر العمل الحر

ويقدم الجهاز خدمات غير مالية للفئات المستهدفة، بجانب الخدمات المالية، مثل المساعدة فى التسويق، وذلك يتم من خلال

1- المحلات الكبرى

2-المشتريات الحكومية

3-التسويق الإلكترونى

4-التشبيك "العمل والتنسيق المشترك"

لا تتوقف جهود الجهاز عند هذا الحد، لكن امتدت إلى إقامة المبادرات المتنوعة، مثل معرض المنتجات التراثية "تراثنا"، الذى يقام تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى، خلال الفترة من 2 حتى 6 أكتوبر المقبل، بمركز مصر للمعارض الدولية بالتجمع الخامس، ويتيح فرصة المشاركة لجميع أصحاب الحرف اليدوية والتراثية الجيدة

ويعكس هذا المعرض استراتيجية الدولة للنهوض بالصناعات اليدوية والتراثية، وفتح أسواق لمنتجات هذه المشروعات فى الداخل والخارج، من خلال تقديم الدعم لأصحاب هذه المشروعات بهدف إعادة إحياء هذه الحرف التى تُميز الهوية المصرية، التى يُمكن من خلالها فتح أسواق تصديرية بمختلف دول العالم

ويعمل جهاز تنمية المشروعات الصغيرة، حاليًا، مع هيئة التنمية الصناعية على المجمعات الصناعية الجديدة، وهناك مجمعان أوشكا على الانتهاء "مرغم 2 ومجمع البحر الأحمر"، حتى يتم طرح المجمعات بشكل منظم وليس عشوائيًا، والعمل بشكل ممنهج مع تلك المصانع، كذلك يعمل الجهاز على خلق نوع من الربط بين المنتجات المصنعة والمستوردة

مشروعات صغيرة ومتوسطة

كما يستهدف الجهاز ذوى القدرات الخاصة من خلال جمعيات خاصة بهم، وبالفعل تمكنت عناصر منهم فى كتابة فصول نجاح عظيمة، لا سيما فى وجه قبلى، وتوسعت مشروعاتهم بشكل ملحوظ

كما يقدم جهاز تنمية المشروعات منح فى أعمال التنمية، مثل إدخال الكهرباء ووصلات الماء والصرف الصحى حتى يتم التمهيد جيدًا لإقامة المشروع، ومن خلال ذلك يتم توفير فرص عمل

وفى هذا المجال، تم توقيع اتفاقية مع وزارة التنمية المحلية لإتاحة التويل لأعمال التنمية فى 6 محافظات مختلفة، بهدف مد خطوط المياه والصرف الصحى ورصف الطرق، وترميم المدارس القائمة

وعن الشروط التى يجب توافرها فى منتفع الجهاز، فإنه يجب ألا يقل سنه عن 21 سنة، وموقفه واضح بخصوص تأدية الخدمة العسكرية، والجدية فى إقامة المشروع الذى يرغب فى إنشائه، حتى لا يتعثر المشروع، ويتسبب فى خسائر

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر