عقد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد اجتماعا بديوان عام محافظة بورسعيد لمناقشة ٱخر استعدادات تنفيذ الت

رمضان,عمرو,التضامن الاجتماعي,المستشار

رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

محافظ بورسعيد يتابع استعدادات التدريب العملي المشترك لمواجهة الأزمات والكوارث

الشورى

عقد اللواء عادل الغضبان ، محافظ بورسعيد ، اجتماعا ، بديوان عام محافظة بورسعيد لمناقشة  ٱخر استعدادات تنفيذ التدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث (صقر ١٠٠) ، والذى من المقرر أن ينطلق خلال أغسطس القادم ، وذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ، واللواء عاطف وجدي السكرتير العام للمحافظة،والاستاذ عبد العظيم رمضان السكرتير العام المساعد و العميد احمد عبد الجواد المستشار العسكرى المحافظة  والعقيد باسم سعيد مدير الشبكة الوطنية  ، وعدد من القيادات التنفيذية والأمنية بمحافظة بورسعيد ومديري المديريات بالمحافظة. 

واستمع "محافظ بورسعيد " إلى عرض مديري المديريات بشأن استعدادات تنفيذ التدريب العملي المشترك، والتعاون مع الاجهزة المعنية ببورسعيد،  فضلا عن عرض شرح تفصيلي حول مقترح الخطة الزمنية للإعداد والتجهيز للتدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث (صقر ١٠٠) ، والذى يستغرق ثلاث أيام ويتم بالتنسيق بين الأجهزة التنفيذية و العسكرية والأمنية بالمحافظة  . 

وأكد محافظ بورسعيد أن التدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث (صقر ١٠٠) يعد محاكاة واقعية وتطبيق عملي لكيفية وفعالية الأجهزة في مجال مجابهة وإدارة الأزمات الطارئة والمحتملة و التي قد تواجه المحافظة في مختلف القطاعات ، ويتم التدريب بمشاركة معدات الأحياء ومديرية التضامن الاجتماعي ، والمرور ، والحماية المدنية ، وذلك لاستعراض إمكانات المحافظة ، والاستعدادات وأدوار ومهام الأجهزة في حالة حدوث أزمة أو كارثة ،والتدريب في مجال  إدارة الأزمات ، وذلك من خلال نقل الخبرات والتطبيق العملي.

كما شدد المحافظ  على التنسيق بين كافة الجهات المعنية وسرعة الانتهاء من التجهيرات والاستعدادات اللازمة لانطلاق التدريب العملى المشترك لمجابهة  الأزمات والكوارث ، وأكد "المحافظ " أن بورسعيد تشهد حاليا تغييرا كبيرا فى مستوى التعامل مع الأزمات خاصة بعد أن تم تطوير إدارة الأزمات بالمحافظة وتزوديها بأعلى الإمكانات التكنولوجية والبشرية ، بالشكل الذى يتناسب مع التطور الهائل الذى حققته بورسعيد في مختلف المجالات ، ووجه "محافظ بورسعيد " بإعداد تقارير وبيانات توضح إمكانيات المحافظة و آلياتها فى التعامل مع الأزمات والكوارث ، وابراز النظام الرقمى الجديد بإدارة الأزمات  فى سرعة التعامل واحتواء الأزمة ، وذلك فى إطار الطفرة الرقمية التى تشهدها بورسعيد فى كافة القطاعات .