الشورى : دار الافتاء توضح أهمية صيام تاسوعاء (طباعة)
دار الافتاء توضح أهمية صيام تاسوعاء
آخر تحديث: الأحد 08/09/2019 02:10 م منى عبد الرازق
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أوضحت دار الإفتاء، إن صيام يوم عاشوراء يغفر ذنوب السنة الماضية، مؤكدة أنه يستحب صيام تاسوعاء "التاسع من شهر المحرم".
واستدلت الإفتاء ، بما روي عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لَمَّا صام يوم عاشوراء قيل له: إن اليهود والنصارى تعظمه، فقال: «فَإِذَا كَانَ الْعَامُ الْمُقْبِلُ إِنْ شَاءَ اللهُ صُمْنَا الْيَوْمَ التَّاسِعَ»، قَالَ ابن عباس: فَلَمْ يَأْتِ الْعَامُ الْمُقْبِلُ حَتَّى تُوُفِّيَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ. أخرجه مسلم في "صحيحه".
وأشارت أن تقديم صيام يوم تاسوعاء على عاشوراء له حِكَمٌ ذكرها العلماء؛ منها أن المراد منه مخالفة اليهود في اقتصارهم على العاشر، الاحتياط في صوم العاشر خشية نقص الهلال ووقوع غلط، فيكون التاسع في العدد هو العاشر في نفس الأمر.