الشورى : في رسالته السنوية .. بابا الفاتيكان : رؤية المهاجرين كعلل كل الآفات يدق ناقوس التدهور الأخلاقى (طباعة)
في رسالته السنوية .. بابا الفاتيكان : رؤية المهاجرين كعلل كل الآفات يدق ناقوس التدهور الأخلاقى
آخر تحديث: الثلاثاء 28/05/2019 01:33 ص وكالات
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال البابا فرانسيس بابا الفاتيكان ـ عقب يوم واحد من انتخابات البرلمان الأوروبي ، في رسالته السنوية بمناسبة اليوم العالمي للمهاجرين واللاجئين ـ " إن الشعور بأن المهاجرين هم مصدر كل علل المجتمع يدق ناقوس التدهور الأخلاقي في العالم".

ونسبت مجلة (تايم) الأمريكية الى البابا فرانسيس " إن وجود المهاجرين في الدول الغنية هو دعوة لاستعادة بعض تلك الأبعاد الأساسية لوجودنا المسيحي وإنسانيتنا".

وقال رئيس أساقفة لوكسمبورج ورئيس لجنة الأساقفة التابعة للمنظومة الأوروبية جان كلود هولريش إن نتائج تصويت البرلمان الأوروبي "كانت ستكون أسوأ" لو لم يقف فرانسيس والكنيسة الكاثوليكية باستمرار بجانب المهاجرين