الشورى : عصام خليل: الولايات المتحدة تبدأ حربها الاقتصادية على الفلسطينيين (طباعة)
عصام خليل: الولايات المتحدة تبدأ حربها الاقتصادية على الفلسطينيين
آخر تحديث: الأربعاء 03/01/2018 04:58 م مصطفى سعيد
الدكتور عصام خليل
الدكتور عصام خليل - أرشيفية
أعرب الدكتور عصام خليل عن قلقه البالغ وحزب المصريين الأحرار من تصديق الكنيست الإسرائيلي أمس على تعديل قانون "القدس الموحدة"، وهو القانون الذي يمنع أي تغيير على حدود القدس إلا بموافقة 80 من أصل 120 عضوا، وهي أغلبية متشددة حيث تمثل ثلثي أعضاء البرلمان الإسرائيلي على خلاف القوانين الأخرى التي تقر بـ61 صوتا فقط.

وكان حزب المصريين الأحرار كان قد حذر في بيان سابق له من تداعيات مثل هذه الإجراءات على عملية السلام في الشرق الأوسط .

وقال الدكتور عصام خليل كما توقعنا فإن الولايات المتحدة في الوقت الذي تقيم فيها احتفالية بالبيت الأبيض لتكريم الدول التي صوتت لصالحها في الأمم المتحدة نجدها اليوم تعلن على لسان مندوبتها في الأمم المتحدة (نيكى هايلى ) بأن الولايات المتحدة ستتخذ قرارا بوقف تمويل برامج منظمة دعم اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) حال عدم عودة فلسطين إلى المفاوضات مع إسرائيل والبالغ قيمتها 300 مليون دولار وتساءل رئيس حزب المصريين الأحرار على ماذا سيتفاوض الفلسطينيين بعد قرار الولايات المتحدة بنقل سفارتها للقدس وقرار الكنيست بمنع أي تفاوض للحكومات الإسرائيلية على مدينة القدس ؟.

وتابع: يبدو إننا على أعتاب حرب اقتصادية تخوضها الولايات المتحدة مستخدمة سلاح المعونات لإخضاع السلطة الفلسطينية لقبول التفاوض القسرى وغير العادل.

وأكد في السياق ذاته أن رؤية الرئيس عبد الفتاح السيسي أثبتت وجاهتها عندما أولى اهتماما كبير للاقتصاد المصري لإدراكه أن القرار السياسي للدولة المصرية لن يكون مستقلا ومتحررا من دون اقتصاد قوى يحميه ويدعمه.