الشورى : الكنيسة: 15 فبرايل المقبل أول عيد لشهداء العصر الحديث (طباعة)
الكنيسة: 15 فبرايل المقبل أول عيد لشهداء العصر الحديث
آخر تحديث: الأحد 31/12/2017 05:32 م حازم رفعت
المجمع المقدس
المجمع المقدس
قرر المجمع المقدس للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، برئاسة قداسة البابا تواضروس الثاني ، بابا الاسكندرية ، بطريرك الكرازة المرقسية بإعتبار يوم 15 فبراير من كل عام عيدًا لشهداء الكنيسة في العصر الحديث، ويوافق ذلك اليوم مقتل 21 مصريًا على يد تنظيم داعش في ليبيا عام 2015.

يشار إلى أن اختيار المجمع المقدس لهذا، اليوم، جاء تخليدًا للأقباط الذين قتلوا على يد تنظيم داعش في ليبيا منذ عامين، وتخليد شهداء 15 فبراير يرجع إلى توافر عناصر الشهادة في المسيحية لدى الضحايا، وهى التعذيب، الاختيار، ثم القتل لعدم ترك العقيدة، وهذا اليوم -15 فبراير- ليس فقط لشهداء الكنيسة المصرية في ليبيا، ولكنه يشمل أيضًا الشهداء الذين قتلوا في الفترة الماضية.

كما اتخذ المجمع المقدس، قراره برئاسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية، في الاجتماعات التي عقدت في الكاتدرائية المرقسية بالعباسية.