الشورى : توتال ومجموعة الخرافي يوقعان عقدًا بقيمة 300 مليون جنيه (طباعة)
توتال ومجموعة الخرافي يوقعان عقدًا بقيمة 300 مليون جنيه
آخر تحديث: الأربعاء 20/12/2017 02:26 م طه نبيل
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
وقعت شركة توتال إيجيبت اتفاقية شراكة استراتيجية بقيمة 300 مليون جنيه كمرحلة أولى مع مجموعة الخرافي بمرسى علم، وذلك للأمداد بالوقود ومشتقاته على المدى الطويل وإنشاء مرفقهيدرانت للإمداد المتطور بوقود الطائرات في مطار مرسى علم بالإضافة إلى تطوير مركز خدمة متكامل في بورت غالب بأحدث المعدات لدعم كافة أنواع المركبات. 

قال إيان لوبيتي, العضو المنتدب لشركة توتال إيجيبت: "يسعدنا أن نقوم بتمديد شراكتنا الاستراتيجية مع مجموعة الخرافي لخدمة إحدى المناطق الرئيسية على خريطة مصر السياحية والمساهمة في النمو الاقتصادي".

وأضاف لوبيتي: "ينبغي أن تتوافق أنواع وقود الطائرات مع معايير جودة مشددة تشمل مواصفات تصنيع صارمة وفحوص جودة دقيقة في كل مرحلة. وعلى مدار 50 عام، حازت شركة توتال مكانة رائدة في تسويق وتوفير وقود المحركات النفاثة وبنزين الطائرات. ونقوم بإمداد الوقود لأكثر من 250 مطار دولي في 75 دولة ونحتل مركزًا قياديًا في أوروبا وأفريقيا. واليوم، نفتخر برؤية محرك اقتصادي عظيم مثل مجموعة الخرافي وهي تواصل اعتمادها على شركة توتال لتلبية كافة احتياجاتها من الوقود والخدمات ذات الصلة، الأمر الذي يؤكد ثقة مجموعة الخرافي في شركة توتال، والتي سنحرص دومًا وسنعمل جاهدين للحفاظ عليها".

من جانبه قال هاني عقاب، رئيس مجلس إدارة شركة إيماك مرسى علم: "من أجل تشغيل وادارة المطارات فإن مجموعة الخرافى بمرسى علم تعمل جاهدة على استكمال مسيرة النجاح التي بدأتها منذ سنوات طويلة في مصر وباستثمارات وصلت إلى ما يقدر بحوالي 5 مليار دولار في هذا القطاع فقط والذى توج بالمشروع الاقتصادي المتكامل بمرسى علم والمكون من مدينة بورت غالب السياحية بما فيها من فنادق وملاعب جولف وبحيرات ومناطق ألعاب مائية ومولات تجارية وبازارات ووسائل ترفيه مختلفة بالإضافة الى الشواطئ الممتدة بطول المدينة... إن شراكتنا مع توتال هي خطوة على طريق استكمال مسيرة النجاح الطويلة لدعم المشروعات المتكاملة الضخمة التي تقيمها مجموعة الخرافي في مرسى علم". 

وأضاف: "وباستثمارات تقدر بـخمسة مليار دولار، انطلق مشروعنا الضخم لبناء مطار مرسى علم الدولي، أول مطار في مصر بنظام البناء والتشغيل والتحويل (B.O.T)، ومارينا بورت غالب لليخوت، ومدينة بورت غالب السياحية أيضًا".