12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
ads
أخبار عاجلة

زعيم الأغلبية بالشيوخ الأمريكى: عزل ترمب لعبة حزبية

الخميس 16/يناير/2020 - 01:50 م
أرشيفية
أرشيفية
وسام العطار
طباعة
هاجم زعيم الأغلبية الجمهوري في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش مكانيل، إجراءات عزل الرئيس الأميركي دونالد ترمب، ووصفها بأنها لعبة حزبية لا علاقة لها بالدستور الأميركي.

ومذكراً برغبة الديمقراطيين بعزل ترمب قبل قضية أوكرانيا بسنوات، تعهد بإسقاط تلك التهمة سريعا لتحقيق الاستقرار في المؤسسات الأميركية وحماية البلاد من التلاعب الحزبي الذي قد يدمر أميركا على المدى الطويل.

كما قال عبر حسابه في تويتر "لقد كانت إجراءات عزل الديمقراطيين للرئيس ترمب حزبية منذ البداية".

إلى ذلك، أضاف"إنهم يلعبون ألعاباً سياسية مع الدستور". وأكد قائلا "لقد بنى السابقون مجلس الشيوخ لكسر تلك الأنواع من الحمى الحزبية ولتحقيق الاستقرار في مؤسساتنا وحماية بلدنا، ولوقف المشاعر قصيرة الأجل التي تهدف لتدمير مستقبلنا على المدى الطويل، هذا هو واجب مجلس الشيوخ، وهذا ما يجب علينا فعله عندما تبدأ المحاكمة".

يذكر أن رئيسة مجلس النواب الأميركي، نانسي بيلوسي، أعلنت سابقاً أنها ترغب في عزل الرئيس قبل سنوات من قضية أوكرانيا.

وصوت مجلس النواب الأميركي الذي يقوده الديمقراطيون، الأربعاء، على إحالة اتهامين رسميين ضد ترمب إلى مجلس الشيوخ، مما يمهد الطريق الأسبوع المقبل لبدء ثالث مساءلة في التاريخ لرئيس أميركي.

كما صوت الأعضاء بأغلبية 228 صوتا، مقابل اعتراض 193، لمنح مجلس الشيوخ، الذي يسيطر عليه رفاق ترمب الجمهوريون، مهمة محاكمته بتهمتي إساءة استخدام السلطة بالضغط على أوكرانيا للتحقيق مع خصمه السياسي جو بايدن وعرقلة عمل الكونغرس بمنع الاستماع إلى شهادات والحصول على وثائق كان مشرعون ديمقراطيون يسعون إليها.

وجاءت نتيجة التصويت متوافقة إلى حد كبير مع نصيب كل حزب من المقاعد في المجلس.

إلى ذلك، حددت بيلوسي، الأربعاء، فريقا يتألف من سبعة ديمقراطيين من مجلس النواب ليضطلعوا بمهام الادعاء في المحاكمة بمجلس الشيوخ. وقد صوت المجلس للموافقة عليهم.

يشار إلى أنه من المتوقع أن يبرئ مجلس الشيوخ ساحة ترمب نظرا لعدم إبداء أي جمهوري تأييده لعزله، وهي خطوة تتطلب موافقة أغلبية الثلثين في المجلس .