12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

مدارس « سكيلز» الدولية للغات برنامج المدرسة الأمريكية « النموذجي » يلبي المعايير الدولية

الجمعة 08/نوفمبر/2019 - 03:30 م
السيدة سهى سمير يوسف
السيدة سهى سمير يوسف - صورة أرشفية
أميرة إبراهيم
طباعة

المدرسة البريطانية تمنح شهادة الـ«IGCSE» المعتمدة من جامعة كامبريدج .

أنشطة متنوعة تعزز المهارات الإبداعية لدى الطلاب .

مناهج تعليمية على أعلى مستوى من الجودة وتزويد الطلاب بأساس متين في التعليم والسلوك الأخلاقى .

فى تصريحات خاصة لصحيفة "الشورى" قالت السيدة سهى سمير يوسف – نائب رئيس مجلس الإدارة ومدير عام مدارس سكيلز- : "نحن نؤمن بأن طلابنا هم قادة المستقبل وبالتالي يجب رعايتهم وتشجيعهم في هذا الاتجاه ". موضحة أن هذا التوجه بمثابة تطبيق عملي لفكرة إنشاء المدرسة التى تأسست عام ٢٠١٠ حيث ترتكز فلسفة إنشائها على التميز والتطوير في التعليم من خلال تعزيز المهارات الإبداعية وتزويد كل طالب بالتعليم الجيد واحترام الذات مع تعزيز ثقافة احترام وجهة نظر الآخرين وغرس الثقة بالنفس لدى الطلاب لإعدادهم إعداداً جيداً وتفعيل دورهم كأعضاء فاعلين في المجتمع سواء كان ذلك على المستوى المحلى أو الدولى.

وقالت السيدة سهى سمير يوسف إن إدارة المدرسة توفر المناخ الملائم وكافة الوسائل التي تجعل المدرسة قادرة على القيام بدورها الحيوي، بما يجعل أولياء الأمور يشعرون بالطمأنينة والراحة لوجود أبنائهم فى المدرسة نظراً لتميزها دون غيرها خاصة فى تنظيم الأنشطة المتنوعة التى تستهدف فى المقام الأول تنمية قدرات التلاميذ ورفع مستويات الذكاء التى يتمتعون بها  إلى جانب المستوى المتميز من حيث جودة التعليم .. وأشارت إلى أنه فى هذا الشأن أثبتت الأبحاث العلمية والطبية أن جميع الأطفال يتمتعون بقدر من الذكاء ولكنه يختلف من طفل لآخر كما أن كل طفل لديه موهبة خاصة يجب على الأهل والمدرسة أن يتعاونا معا من أجل اكتشافها والعمل على تنميتها الأمر الذى يضع على عاتق المدرسة دوراً كبيرا فى هذا المجال خاصة أن الطالب يقضى معظم وقته فى المدرسة وبالتالي فهي تؤثر عليه بشكل كبير.

وعن فكرة تأسيس المدرسة أشارت السيدة سهى سمير يوسف – نائب رئيس مجلس الإدارة  ومدير عام المدارس- إلى أن "سكيلز" تضم عدة مدارس مختلفة تتمتع كل منها بخصائص متميزة تجعلها تتسم بالتفرد ومن بين هذه المدارس تأتى المدرسة الناشيونال ( القسم الإنجليزي) وهو الذى يقوم بتطبيق منهج وزارة التربية والتعليم مع استخدام وتطوير أحدث تقنيات التدريس التى من شأنها تحقيق التحفيز العلمى ويتم تقديم هذا المنهج المحلي تحت إشراف وزارة التربية والتعليم باللغة الإنجليزية.

أما (القسم الألماني) فيقدم المهارات الألمانية المتمثلة في المنهج الوطنى في اللغة الألمانية تحت إشراف وزارة التربية والتعليم أيضاً حيث إن جميع المعلمين فى هذا القسم مدرسون يتحدثون الألمانية ويجيدونها بالكامل, وتعتبر كتب اللغة الألمانية عالية المستوى كما تتم ترجمة الرياضيات والعلوم بمعرفة فريق محترف ويتمتع بمهارات عالية فى هذا المجال حيث يتم تدريس تلك المواد باللغة الألمانية ، أما اللغة الإنجليزية فيتم تدريسها ابتداء من الصف الأول.

وفى القسم الدولي بمدارس سكيلز توجد أيضاً(المدرسة البريطانية) وهى المدرسة التي تمنح شهادة ال IGCSE المعتمدة من جامعة كامبريدج ويمثلها في مصر المركز الثقافي البريطاني ويتميز التعليم في القسم البريطاني بأنه مبنى على أساس علمي قوى للطلاب يؤهلهم للالتحاق بالكليات العلمية إلى جانب بناء شخصية متميزة محبة للعلم والتعلم جنبا إلى جنب مع العديد من الأنشطة المتميزة والتي تساهم في بناء شخصية غنية بالمهارات الإبداعية..

فى حين تأتى (المدرسة الأمريكية) فى القسم الدولى لتقدم الدبلومة الأمريكية المعتمدة من ‏Cognia (AdvancED) وهى التي تتبع منهجا تعليميا يلبي احتياجات الأطفال بمناهج قائمة على غرار برنامج المدرسة الأمريكية النموذجية والتي تلبي المعايير الأساسية للولايات المتحدة وقد تم تكييفه ليلبى احتياجات طلاب مدارس سكيلز الدولية حيث يقوم نظام المدارس الأمريكية سكيلز بتطوير الإبداع والتفكير من خلال الأساليب التعليمية المتطورة.

وصرحت السيدة سهى سمير يوسف نائب رئيس مجلس الإدارة ومدير عام المدارس بأنه تنفيذًا لسياسة الدولة التي تستهدف خلق جيل جديد انتهت مدارس (سكيلز) الدولية للغات من إعداد برنامج متكامل من الأنشطة التي من شأنها تنمية قدرات التلاميذ في مختلف المجالات.. وأضافت أن المدرسة قادرة على القيام بدورها الحيوي في تنشئة وإعداد الأجيال القادمة على حسن الخلق حيث تضم المؤسسة التعليمية نخبة من المعلمين والمعلمات مهمتهم الأساسية غرس القيم والأخلاق السامية في نفوس الطلاب.

كما توفر المدرسة أيضاً العديد من الأنشطة التعليمية التي من شأنها اكتشاف قدرات ومهارات الطلاب في مختلف المجالات والسعي حول تنميتها لذلك فإن المدرسة توفر لهم  أفضل رعاية من خلال عدة آليات تتمثل في توفير فصول تتضمن "السبورة الذكية" إلى جانب أنها مجهزة بمعامل للكيمياء والفيزياء والأحياء ومعامل الحاسبات الآلية التى تستخدم أحدث التقنيات في مجال الكمبيوتر وعلوم الميديا إلى جانب ملاعب مجهزة رياضيا ومسرح مجهز فنيا على أعلى المستويات ليس هذا فحسب بل إن المدرسة تهتم بممارسة جميع الأنشطة الرياضية والفنية وتهتم بالاشتراك بالمسابقات المحلية التابعة لوزارة التربية والتعليم إلى جانب الاشتراك فى جميع المسابقات الدولية في مختلف المجالات العلمية والفنية والإبداعية. وفى هذا السياق تم اختيار مدارس "سكيلز" للمشاركة في العديد من المهرجانات نظراً لتميز طلابها في المجالات الفنية والإبداعية المتنوعة.

وهو ما ترتب عنه تكريمها عدة مرات تقديراً لمساهمتها في كثير من المشاريع التي تساهم بشكل مباشر في خدمة المجتمع والتى تهدف أيضاً لتنمية وتعزيز قيمة الانتماء عند الطلاب وتشجيعهم على المساهمة البناءة في المجتمع فضلاً عن ذلك فإن المدرسة تقوم بتعليم الطلاب كيفية استخدام الوسائل والأدوات التكنولوجية الحديثة فيما ينفعهم وفى مقدمتها تدريبهم على كيفية استخدام المواقع الإلكترونية في المذاكرة والاطلاع والبحث عن المعلومات الجديدة.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر