12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة
ads
أخبار عاجلة

د. هاني سليمان: الأحداث في العراق ولبنان أحدثت ارتباك كبير لدى النظام الإيراني

الأحد 03/نوفمبر/2019 - 01:14 م
د. هاني سليمان
د. هاني سليمان
محمود حسين
طباعة
أكد الدكتور هاني سليمان المدير التنفيذي للمركز العربي للبحوث والدراسات،  في تصريح خاص لـ"بوابه الشورى" أن الأحداث التي وقعت في العراق ولبنان أحدثت إرتباك كبير لدى النظام الإيراني الذي لم يكن يتوقعها في الوقت الذي فرضت فيه إيران سيطرتها على العراق ولبنان.

وكشفت الأحداث عن فشل إيران "فقهيا" في استرجاع السيطرة على الأخداث مرة أخرى، لانها كانت تصدر لهم دائما "الثورة الحسينية" وعندما قامت الثورة عليهم قاموا بقمعها بعنف وبالذات في دولة العراق.

وأضاف أن إيران تحاول بشكل مستمر محاربة أي حراك سياسي لكي تنقذ الموقف الإيراني في العراق ولبنان، لكي يستمر المد الشيعي في تلك الدول، في الوقت الذي يوجد فيه انتشار الفقر في العراق ولبنان بسبب السيطرة الإيرانية على المنافذ الاقتصادية في تلك الدولتين،  والتدخل السياسي في كل المناصب العراقية واللبنانية،  والتدخل العسكري لفرض السيطرة على الأوضاع الداخلية، ولكن الأمر فشل بسبب نجاح الثورتين في العراق ولبنان التي أدت إلى زعزعة الاستقرار الإيراني. 

وأشار سليمان الى أن حزب الله في لبنان أغلق كل المنافذ لمدة طويلة في مؤسسات الدولة اللبنانية بمعاونة إيرانية للسيطرة على الوضع الاقتصادي والانتخابي في البرلمان والحكومة، وهذا الأمر الذي رفضة الشارع اللبناني مطالبا الحكومة اللبنانية بتغييره  والتخلي عن السيطرة الدينية المنتشرة بقيادة حزب الله في لبنان.