12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

ترامب: على الأتراك والأكراد حل مشاكلهم وأمريكا خارج هذه الحروب التي لا تنتهي

الثلاثاء 08/أكتوبر/2019 - 10:37 ص
دونالد ترامب - رئيس
دونالد ترامب - رئيس الولايات المتحدة الأمريكية
أيمن النبراوي
طباعة

يظهر التوتر في التصريحات العالمية والأمريكية حول الوضع في سوريا بعد إعلان تركيا نيتها شن عملية عسكرية موسعة ضد القوات الكردية والتي تمثل عصب قوات سوريا الديمقراطية، هذه القوات التي نجحت بالتعاون مع التحالف الدولي في إلحاق هزائم نكراء بتنظيم داعش الإرهابي.

وتخشى تركيا من تواجد القوات الكردية على حدودها، نظرا لمحاولات الأكراد الطويلة للاستقلال عن تركيا والعراق وسوريا في سعي لتكوين دولتهم المستقلة، ولذلك حشدت تركيا قواتها في استعداد عسكري وسياسي لتوجيه ضربات قوية للقوات الكردية.

وطالبت القوات الكردية من أمريكا حليفتها ضد داعش، منع تركيا من تنفيذ ضربتها، لكن أمريكا أعلنت سحب قواتها من أماكن العملية التركية المنتظرة، مما يظهر بأنه إعطاء ضوء أخضر لتركيا لتنفذ العملية العسكرية المزمعة.

وفي تعليقه على الأحداث قال دونالد ترامب، الرئيس الأمريكي، في تغريدة صباح الثلاثاء إن الولايات المتحدة انخرطت "أكثر وأكثر في حرب بلا هدف في الأفق".

وتابع الرئيس الأمريكي: "سريعًا، هزمنا داعش بنسبة 100٪، بما في ذلك القبض على الآلاف من مقاتلي داعش، معظمهم من أوروبا، لكن أوروبا لم تستعيدهم"، لافتا إلى أنه رفض طلب أوروبا من واشنطن الاحتفاظ بهم، داعيًا أوروبا لمحاكمتهم بدلا من تكلفة احتجازهم "باهظة التكلفة" بالسجون الأمريكية.

وعن دور القوات الكردية، قال ترامب: "لقد حارب الأكراد معنا، لكنهم حصلوا مقابل ذلك على كميات هائلة من الأموال والمعدات".  

وتشير تصريحات ترامب أن أمريكا تريد أن تنأى بنفسها عن الصراع التركي الكردي، حيث قال ترامب في تغريدة منفصلة أنه على "تركيا وأوروبا وسوريا وإيران والعراق وروسيا والأكراد أن يجدوا حلولا للموقف".

وأضاف ترامب هذه حروب ليس لأمريكا منفعة منها، لقد حان الوقت لتخرج أمريكا من تلك الحروب السخيفة التي ليس لها نهاية، وأن نعيد جنودنا للوطن".

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر