12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
رئيس مجلس الأمناء والعضو المنتدب
محمد فودة

أمين الفتوى يوضح فضل صيام يوم عاشوراء

الأحد 08/سبتمبر/2019 - 01:37 م
الشيخ عمرو الوردانى
الشيخ عمرو الوردانى
منى عبد الرازق
طباعة
ورد سؤال الى الشيخ عمرو الوردانى أمين الفتوى بدار الافتاء المصريه يقول صاحبه"لماذا نصوم يوم عاشوراء"
أجاب الورداني، ، إن صيام يوم عاشوراء سنة نبوية، فهو يكفر الذنوب والمراد بها الذنوب الصغائر، وهى ذنوب سنة ماضية أو آتية إن وقعت من الصائم، فإن لم تكن صغائر خفف من الكبائر، فإن لم تكن كبائر رفعت الدرجات، أما الكبائر فلا تكفرها إلا التوبة النصوح، وقيل يكفرها الحج المبرور، لعموم الحديث المتفق عليه "من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه".
واستدل أمين الفتوى، بالحديث الشريف عن ابن عباس - رضي الله عنهما – أنه سئل عن صوم يوم عاشوراء فقال: "ما رأيت رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - صام يومًا يتحرى فضله على الأيام إلا هذا اليوم – يعني: يوم عاشوراء- وهذا الشهر، يعني: رمضان".
وأشار أن يوم عاشوراء له فضيلة عظيمة، وحرمة قديمة، وصومه لفضله كان معروفًا بين الأنبياء عليهم السلام، وقد صامه نوح وموسى - عليهما السلام، وروى إبراهيم الهجري عن أبي عياض عن أبي هريرة - رضي الله عنه- عن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: «يوم عاشوراء كانت تصومه الأنبياء، فصوموه أنتم

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر