12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

"مي البطران" تطلب مناقشة أحوال الحدائق العامة وتطوير خدماتها واتاحة الإنترنت مجاناً

الخميس 23/مايو/2019 - 02:02 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
مني حلمي
طباعة

قدمت الدكتورة مي البطران، وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب ، اقتراح برغبة موجه للواء خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، بشأن ضرورة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتفادي الإهمال الذي لحق بالحدائق العامة التابعة للمحافظة ، لا سيما و أن الحدائق تعاني الكثير من المشكلات المتعلقة بالنظافة والاهتمام وسوء الإدارة وعدم تجهيزها لمواصفات القرن الـ21  

وأوضحت «البطران» في بيان لها اليوم، أن المشكلات التي تعاني منها الحدائق العامة أدت إلى انحرافها عن مسارها والخدمات التي أنشئت من أجلها حيث لم تعد تحقق الغرض الرئيسي في المساعدة على بناء مجتمع صحي وإتاحة الملاذ للمواطنين للتنفس بحرية في أجواء نقية وكذا المساهمة في تحقيق أهداف التنمية من خلال حماية البيئة وتوفير الاستغلال الأمثل للموارد المائية وتوفير المساحات الخضراء للاسترخاء والتعلم وتحقيق التنشئة الاجتماعية السليمة للأطفال بشكل خاص وكافة عناصر الأسرة بشكل عام،  كما أنها تدر للدولة مبالغ مالية كبيرة لأنها بمثابة مقصد سياحي لجميع المصريين في الأعياد والمناسبات العامة، وواقعها يمثل إهدار  للمال العام للدولة.

وقالت عضو مجلس النواب:  الحدائق العامة تلعب دور كبير في توفير مصدر ترفيهي للمواطنين وهذا يجعلنا نهتم بضرورة مراجعة وتقييم حالها والعمل على تطويرها والقيام بأعمال الصيانة الدورية وفق خطة زمنية لتطويرها بالشكل الذي يمكنها من القيام بدورها المنوطة به من تقديم خدمة تلائم المواطنين وتنال اعجابهم.

وطالبت «البطران» بضرورة مناقشة الاقتراح وسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين الخدمات على أرض الواقع للاستفادة منه نظرًا لأنه يخص فئة كبيرة جدًا من المواطنين على اختلاف مستوياتهم الاجتماعية، مشيره إلى مجموعة التوصيات والملاحظات التي تستوجب التنفيذ على وجه السرعة لاستعادة الدور الذي أنشئت من أجله الحدائق العامة، ومنها إضافة أنشطة مختلفة مثل التزلج، والتأمل، و وجود ملاعب لممارسة أنواع مختلفة من الأنشطة الرياضية، فضلًا عن توفير الانترنت بالحدائق العامة في ظل التطور التكنولوجي المحيط بنا،  مع ضرورة الاهتمام بالنظافة داخل الحدائق بشكل يومي، والقيام بأعمال تجميل بشكل دوري، وإصدار تشريع لمحاسبة اي مخالفات سواء من العاملين أو من الزائرين، ووضع قواعد تنظم زيارات الرواد وتسهم في المحافظة على مرافق الحدائق، وتزويد هذه الحدائق بتقنيات تكنولوجية عالية الجودة، من خلال إتاحة خدمة الانترنت التي تتيح فرصة  أكبر لمشاركة الشباب والدارسين، وتخصيص أماكن بها لرواد الأعمال من الشباب، إضافة إلى إنشاء وتطوير الأماكن المخصصة للعب الأطفال، وتوفير التغطية الإعلامية لأهم الانشطة التي تتم داخل الحدائق، والعمل وفق خطة استراتيجية عامة على إقامة الاحتفالات والمهرجانات وتوفير وسائل نقل داخليه لمساعدة كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة، وتوفر مساحة أوسع من الترفيه للأسرة بشكل عام.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر