12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

كتاب السينما والفن تنعي الكاتب محفوظ عبد الرحمن

الأحد 05/مايو/2019 - 03:24 م
 محفوظ عبد الرحمن
محفوظ عبد الرحمن
اية بدر
طباعة
نعت جمعية كتاب ونقاد السينما، المنظمة لمهرجان الإسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط برئاسة الناقد الأمير أباظة، الكاتب الكبير محفوظ عبد الرحمن، والذى رحل عن دنيانا أمس السبت بعد صراع مع المرض، وجاء فى نص النعى الآتى :"رحل محفوظ الأدب والفن والفكر، ولذلك تنعى الجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما الأمة العربية والإسلامية وإلى العالم رحيل الكاتب الكبير الأستاذ محفوظ عبد الرحمن الذى آثرى الثقافة العربية والإنسانية بإبدعاته المسرحية والسينمائية والتليفزيونية ، والأدبية على مدار ما يقرب من ستون عاماً، رحل محفوظ عبد الرحمن الأب والإنسان والمفكر عن عمر يناهز الأربعة وثمانين عاماً قدم خلالها عشرات الأعمال المسرحية والتليفزيونية ، والسينمائية.

كانت مسرحياته هى أيقونة المسرح العربى فقد عرضت فى جميع الدول العربية ومثلها فنانين محترفون وهواة من جميع الدول العربية ، كما شهدت دول الخليج العربى تألقه كمؤلف درامى قدم عشرات المسلسلات التليفزيونية ، قبل أن يعرفه جمهوره فى القاهرة، كان مسلسل" العودة من المنفى" هو أول مسلسل تليفزيونى يكتبه عن قصة أبو المعاطى أبو النجا عن حياة جبرتى الثورة العرابية عبد الله النديم ، وكان المسلسل بالأبيض والأسود، إلا أن المسئولين بالتليفزيون إفترضوا كما حدث من قبل فى المسرح أنه كاتب معارض وأنه ضد النظام الحاكم بعد رحيل عبد الناصر وهو ما جعلهم يتخذون موقفا ضده فمنعت أعماله وإضطر إلى الهجرة خارج مصر وعرضت أعماله فى تليفزيونات دبى وتونس ، والكويت ، والسعودية ، وعدة بلاد آخرى وظلت أعماله ممنوعة فى التليفزيون المصرى 11 عاماً حتى عرض له مسلسل بوابة الحلوانى مصادفة وإستمر إبداعه مقدماً أم كلثوم ، وناصر 56 ، وحليم ، وفى المسرح قدم بلقيس.

والجمعية المصرية لكتاب ونقاد السينما وهى تنعى اليوم الكاتب الكبير محفوظ عبد الرحمن رئيس شرف الجمعية وأحد أهم أعضائها حيث تشرف مجلس إدارة الجمعية بعضويته لسنوات طويلة قبل أن يؤسس جمعية مؤلفى الدراما، وهى إذ تنعيه إلى أمته العربية التى أمن بها وبوحدتها فإنها تنعى واحداً من أهم فرسان الفن والفكر والأدب الذى آفنى حياته من أجل وطنه وفنه وإيمانه بقضاياه الوطنية والقومية، رحل محفوظ عبد الرحمن الأب والإنسان والفنان المبدع وبقيت أعماله شاهده على عظمة هذا الكاتب الكبير والإنسان العظيم".

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر