12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
أخبار عاجلة

مكاوى: ماسبيرو ليست هيئة اقتصادية بل هى خدمة عامة

الثلاثاء 26/فبراير/2019 - 04:46 م
أرشيفية
أرشيفية
حسام حسن
طباعة
قال الدكتور حسن عماد مكاوي رئيس جمعية خريجي الإعلام ونائب رئيس المنتدى المصري للإعلام أثناء مؤتمر الدعم المجتمعي للإعلام الوطني ذلك المؤتمر بمثابة جلسة عصف ذهني حيث تصاغ بعض الأفكار التي يمكن الاستفادة منها في المجال الإعلامي، والتي يستفيد منها أيضا صناع القرار الإعلامي ومن قبلهم صناع القرار السياسي.
وأشار مكاوي إلى أن المشكلة الأساسية في مصر هي أننا نعانى من افتقاد المهنة بل أن الإعلام المصري منذ أكثر من عشرة سنوات ومن قبل ثورة يناير أصبح يضم الغير مهنيين لدرجة أن البعض أصبح يردد أن الإعلام مهنة من لا مهنة له, ونحن نفتقد فلسفة الإعلام فالأعلام المصري أصبح ليس لديه فلسفة واضحة محددة كما كان سابقا. 
وأكد أن الفترة الماضية كان البعض يطالب بعودة وزير الإعلام والبعض يرى أن تستمر سلطة الإعلام في يد الهيئات الثلاثة الحالية والبعض يرى أن من الخطأ أن يلغى الدستور المصري وزارة الإعلام ولاكن الحقيقة أن الدستور لم يكن علاقة بوجود أو عدم وجود وزارة الإعلام.
وأضاف مكاوي انه كان يوجد مجموعة من الممارسين عكفوا على أعداد مشروع قانون موحد لتنظيم الصحافة والإعلام وهو من أفضل القوانين المرتبطة بحرية الإعلام والمهنية واختلاف أوجه النظر وعندما عرض على مجلس النواب تم انتهاك أفضل ما في القانون من مواد, بل أنه ظهر من يطالب بإلغاء الهيئة الوطنية للصحافة والإعلام دون أن يقدم البديل لذلك عاد عن هذه الفكرة.
وقال أيضا أنه منذ أسبوعين كانت هناك لمجلس النواب المصري حول خسائر ماسبيرو لعام 2017 – 2018 والتي قدرت ب 6.2 مليار جنيه في عاما واحد وتم تحديد هذه الخسائر باعتبار أن ماسبيرو هيئة اقتصادية ولاكن ما أراه أن ماسبيرو هو خدمة عامة لأنه يعمل علي توعية العقول وليس المكسب والخسارة 

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر