12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

"حسن راتب" يتبرع لاقامة اكبر غرفة عناية مركزة فى العالم بمعهد القلب القومى

الأحد 10/فبراير/2019 - 10:11 م
طباعة

راتب :  معهد القلب القومى عاش قصة نجاح طويلة وساهم فى رسم البسمة على شفاه الملايين

 حسن راتب: يدعو الى ان يكون لمعهد القلب فروع فى كافة محافظات الحمهورية  وخارج مصر

جمال شعبان : معهد القلب يلقى اهتمام كبير من الرئيس السيسى

فى أمسية وطنية من صالون المحور الثقافى والتى والتى اقيمت بمعهد القلب القومى بامبابة  تحت عنوان " القلب  دقات .. وأسرار" ، وبدعوة كريمة من الدكتور حسن راتب والذى ادار صالون المحور الثقافى ، وبحضور د. جمال شعبان عميد معهد القلب القومى ود. مفيد شهاب ونقيب اطباء سيناء الدكتور صلاح سلام  وقيادات معهد القلب و نخبة من العلماء والمثقفين والمهتمين بالشأن العام وكبار الكتاب والصحفيين وعدد من رؤساء التحرير وتذاع قريباً عبر شاشة قناة المحور .

واستهل د. حسن راتب كلمته ، بأن معهد القلب القومى من أكبر الصروح القومية فى الشرق الأوسط، وان ما رأيناه اليوم فى زيارتنا الى هذا الصرح الطبى يثلج الصدر وأن معهد القلب يستقبل 3000 مريض يوميا ، وهو اكبر وعاء للقلب فى الشرق الاوسط ، ويستقبل مليون مريض سنويا، ويجرى 250 عملية يوميا. 

واضاف راتب ان القلب يضخ الدم الى شرايين الجسم واراد الله ان تكون هذه الدورة فيها اعجاز وتعمل لمدار 24 ساعة بدون توقف ، وان المخ على قدر عظمته ياخذ ردحاً من الراحة فى ساعة النوم.

واشار راتب ان العقل وعاء الفهم والقلب وعاء الفقه ، والفقه قضية عقدية واصعب بكثير من الفهم واستوقفتنى اية " لهم قلوب لا يفقهون بها " والعلم الحديث اثبت ان الانسان فى قلبه  ذاكرة تفوق ذاكرة العقل ، وحالة الفقه اعلى بكثير من حالة الفهم ومن هنا كان قول رسول الله " ألا إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله, ألا وهي القلب " والقلب سر من أسرار الكون.

وتابع راتب ومن حسن الطالع اننا نحتفل الان بعيد الحب فى هذه الايام والقلب هو مصدر الحب ، وعندما خلق الله القلب كان وسيظل اعجازاً على مدار تاريخ البشرية.

واوضح راتب ان معهد القلب القومى عاش قصة نجاح طويلة وساهم فى رسم البسمة على شفاه الملايين على مدار تاريخه وقدم العلاج والشفاء ، وان الجراحة منذ القديم كانت جزء من حياة الانسان المصرى القديم وهذا واضح على الرسوم فى المعابد وكان يتولاه الكهنة فى مصر القديمة.

ووجه راتب الدعوة الى دعم هذا الصرح الطبى العملاق وهو احد الاماكن التى تتطلب تتضافر المجتمع المدنى بكل اطيافه ، ويجب ان ندعمه مالياً ومعنوياً.

وفى الختام قال راتب اننا جئنا الى هنا كى نساهم فى تعظيم دور هذا المكان العظيم بما لديه من خبرات ومليون مريض يتم علاجهم وهذه الخبرات من الاطباء المصريين والتى يجب ان تخرج الى افريقيا تزامنا مع رئاسة مصر والرئيس عبد الفتاح السيسى للدورة الافريقة خلال السنوات المقبلة. 

ووجه راتب الدعوة الى ان يكون لمعهد القلب فروع فى كافة محافظات الحمهورية وزف راتب بشرى الى ان اول فرع سيكون فى العريش  لابناء سيناء  وساتحمل مسئوليته بالكامل وان نحاول بقدر المستطاع ان يصل اشعاع نور هذا المعهد الى كافة المحافظات بمصر وخارجها.

وفى الاخير قال راتب اثناء زيارتى للمعهد لاحظت ان هناك امل بان يتم اقامة اكبرغرفة انعاش " عناية مركزة" بالعالم  بالمعهد ونطمح  بان يكون بها  100 سرير   بتكلفة 50 مليون جنيه مصرى   وزف راتب البشرى اننا معك فى هذا الهدف وسنسعى اليه وندعو الجميع الى ان يتكاتف معانا لتحقيق هذا الحلم وان تتشابك الايادى لخدمة الانسان والانسانية.

من جانبه، قال الدكتور جمال شعبان ، عميد معهد القلب القومى ، أن معهد القلب يلقى اهتمام كبير من الرئيس السيسى ، مضيفا أن  75 ٪؜ من عمليات قوائم الانتظار عمليات قلب ، مشيرا الى أن مبادرة 100 مليون صحة ، تستهدف الحد من أسباب الإصابات بأمراض القلب .

 تذاع الامسية الوطنية من صالون المحور قريباً عبر شاشة قناة المحور الفضائية

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر