12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

نقيب الفلاحين دخل المستورد الكبير اكبر من دخل وزير الزراعه

الخميس 06/ديسمبر/2018 - 10:07 ص
حسين عبدالرحمن ابوصدام
حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين
فيصل أحمد
طباعة
قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين أننا نعاني في قطاع الزراعه من استحواذ و توغل المستوردين والتجار الكبار علي المستلزمات الزراعيه من تقاوي و منتجات زراعيه وكافة المشاكل الزراعيه سببها قلة دخل اصحاب السلطه والعلماء عن المستوردين و التجار فدخل المستورد والوكلاء اكثر بكثير من دخل وزير الزراعه ورؤساء القطاعات وعلماء واساتذة الزراعه ودخل تاجر التجزئة اكثر من دخل موظفي الرقابه عليه واعلي من دخل المنتج الزراعي والفلاح مما يجعل الفلاح يلجا للتاجر لتزويده بالاموال للقيام بالعمليه الزراعيه فيحتكر التاجر السلعه يضغط علي متخذي القرار

 وأضاف ابوصدام ان هذا الفرق الكبير في الدخل المادي ادي لتزاوج كاثوليكي ما بين اصحاب السلطه الرقابيه والتشريعية وبين المستوردين والتجار وطلاق بائن بينهم وبين العلماء والخبراء والمنتجين الزراعيين والفلاحين وهذا ما ادي ويؤدي لتفاقم مشاكل الزراعه وارتفاع الاسعار وعدم قدرة الباحثين وعلماء الزراعه للقيام بعملهم في استنباط التقاوي واستحداث طرق حديثه للزراعه والري  

وأشار الحاج حسين الي ان الدوله رغم ما تبذله من جهود جباره للاكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعيه وتخفيض الاسعار والحد من الاستيراد في صورة مشاريع عملاقه إلي أن كل ذلك يتحطم علي صخور الفساد والعوز من قبل صغار الموظفين وعدم قدرتهم للتصدي للفاسدين الكبار ومافيا الاحتكار الاستيرادي والتصديري ولضبط الايقاع علي الدولة الاهتمام بعلماء وخبراء الزراعه ودعمهم ماديا ومعنويا والتدخل لاحداث توازن مطلوب في حالة نقص المعروض من التقاوي والسلع الغذائيه الزراعيه وتنشيط دور الجمعيات والنقابات والاتحادات لتقوم بدورها في احداث هذا التوازن وفتح منافذ واسواق لا تهدف للربح والمشاركه في عملية الاستيراد والتصدير