12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

"مدبولى" من البرلمان: مكافحة الإرهاب لن تؤتى ثمارها إلا بالتنمية الشاملة

الأحد 21/أكتوبر/2018 - 01:33 م
أرشفية
أرشفية
على الهواري
طباعة

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن الأعمال الإرهابية الخسيسة التي تشهدها البلاد وتسفر عن ضحايا من الجيش والشرطة ما هي إلا مجرد محاولات يائسة أمام العمليات الشاملة التي يجريها الجنود البواسل لمكافحة الإرهاب.

جاء ذلك خلال إلقائه بيان الحكومة عن إعلان حالة الطوارئ أمام مجلس النواب، اليوم الأحد.

وقال مدبولي: "ندرك أن مكافحة الإرهاب لن تؤتي ثمارها إلا بتحقيق التنمية الشاملة وسرعة استعادة الاستقرار الأمني"، موضحًا أنه في ضوء الظروف الراهنة وافق مجلس الوزراء على إعلان حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر، من صباح يوم الإثنين 15 أكتوبر الجاري.

وأشار إلى التزام الحكومة بعدم اللجوء لاستخدام التدابير الاستثنائية اللازمة إلا في الحالات التي تستدعي ذلك.