12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

منتجو البنجر يطالبون ”أبوستيت” بوقف ندوات مجلس المحاصيل السكرية بالإسكندرية

السبت 21/يوليه/2018 - 05:03 م
الشورى
شيماء عبدالرحمن
طباعة
طالب محمد جبر، رئيس الجمعية العامة لمنتجي البنجر، وزير الزراعة، الدكتور عز الدين أبو ستيت، بضرورة وقف الندوات المخصصة عن البنجر، والتي ينظمها حاليا مجلس المحاصيل السكرية في المعمورة بالإسكندرية.

وقال إن مجلس المحاصيل السكرية ينظم حاليا فى الإسكندرية ندوات خاصة لمزراعى البنجر، مضيفا أنه من المفترض أن يحضر هذه الندوات موظفين بشركات السكر ومهندسين زراعيين ومزارعين بنجر تختارهم مديرية الزراعة.

وأضاف أن مديرية الزراعة بدلا من أن تقوم بترشيح مزراعين لحضور الندوة للاستفادة منها قاموا بترشيح مهندسين زراعيين الأمر الذى يجعل من هذه الندوات لا فائدة منها نظرا لغياب العنصر الحقيقى فيها وهم مزراعى المحصول.

وطالب من وزير الزراعة بإيقاف تلك الندوات لحين معرفة من يمثل زراع البنجر فى حضورها، مؤكدا أن حضور تلك الندوات حق أصيل لمزراعى البنجر، مضيفا أنه كان على مديرية الزراعة مخاطبة جمعية البنجر لترشيح مزراعين لحضور تلك الندوات إلا أنها لم تفعل.

وأشار إلى أن ما يصرف على تلك الندوات مأخوذ من الفلاحين وبالتالى فلابد وأن تكون هذه الندوات لهم وليس للمهندسين الزراعيين وموظفى شركات السكر فقط.

وأوضح أن مصادر تمويل مجلس المحاصيل السكرية تأتى من المزراعين حيث تقوم شركات السكر بأخذ جنيه من مستحقات الفلاحين عن كل طن بنجر يتم توريده إليها ، ثم تقوم الشركات بعد ذلك بتجميعها وتسليمها للمجلس.

واكد انه من المفترض أن تعود هذه الأموال إلى الفلاحين فى صورة خدمات تقدمها لهم مجلس المحاصيل إلا أن المجلس يقوم بصرفها فى أشياء اخرى بعيدة عن خدمة مزارعى المحصول ومنها الدورات المقامة حاليا فى المعمورة بالإسكندرية.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر