12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

"التموين" تناقش ضبط الأسعار والمنتجات مع اتحاد الغرف التجارية

الأحد 24/يونيو/2018 - 02:34 م
 الدكتور على المصيلحي
الدكتور على المصيلحي - وزير التموين
ثريا عقبه
طباعة
قام الدكتور على المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، اليوم الأحد، بعقد اجتماعا مع الاتحاد العام للغرف التجارية، لبحث مدى التأثيرات غير المباشرة على المنتجات والسلع الغذائية، خاصة فيما يتعلق بتكاليف النقل والإنتاج، على أن يتم حساب التكلفة بالنسبة للسلع التي يتم إنتاجها، خاصة بعد قرار زيادة الوقود.

حيث أكد الدكتور علي المصيلحي، وزير التموين والتجارة الداخلية، أنه تواصل مع المحافظين بشأن وضع الضوابط والإجراءات المقررة سواء فيما يتعلق بوسائل النقل أو أسطوانات البوتاجاز وتحديد التكلفة، لعدم المغالاة في الأسعار، مما أدى إلى استقرار السوق حاليا.

كما أضاف أن «ذلك يأتي بالتوازي مع تكثيف الحملات الرقابية بالتنسيق مع كل الجهات المعنية»، لافتًا إلى أن الوزارة سبقت وأن نسقت مع وزارتى النقل والتنمية المحلية لحساب تكلفة النقل خلال زيادة أسعار الوقود فى الفترة الماضية من خلال مجموعة من الفنيين، حيث تراوحت الزيادة وقتها من 8% إلى 10% من التكلفة الكلية من وسيلة النقل فى الوقود، فمثلا لو أن سعر لتر السولار كان بـ375 قرشا وأصبح حاليا بـ550 قرشا، أي بزيادة قردها 175 قرشا للتر، فإن ذلك قد لا يؤثر بشكل كبير فى التكلفة الفعلية للنقل حتى يكون لدى المجتمع الوعي الكافي بذلك.

وأكد الوزير أنه سيتم الاتفاق مع الجهات المعنية لحساب تكلفة ارتفاع الوقود على كل السلع والخدمات المرتبطة بالطاقة وترجمتها إلى مؤشرات، وأنه فى حالة تلاعب البعض سواء فى الأسعار أو المنتجات سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضد المخالفين، وقد تصل العقوبة إلى مضاعفة الغرامات ومصادرة المنتجات، وكذلك سحب التراخيص.