12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

إيران تعدم صوفياً معارضاً رغم المناشدات الدولية

الإثنين 18/يونيو/2018 - 11:39 ص
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أسماء صبحي
طباعة
أعلنت السلطات القضائية الإيرانية تنفيذ حكم الإعدام بحق الصوفي الإيراني المعارض محمد ثلاث، صباح الاثنين، بعد اتهامه بدهس ثلاثة جنود إيرانيين أثناء احتجاجات الصوفيين في فبراير الماضي.

وكان 97 نائباً في البرلمان الأوروبي طالبوا، أمس الأحد، بإلغاء حكم الإعدام الصادر بحق محمد ثلاث، من أتباع الطريقة الصوفية "دراويش غنابادي"، المتهم بدهس عدد من عناصر الشرطة الإيرانية.

وكان محمد ثلاث قد اعترف أمام المحكمة بدهس غير المتعمد لعدد من عناصر الشرطة الإيرانية، إلا أنه بعد انتهاء جلسات المحكمة نشر تسجيلاً صوتياً أكد أنه لم يكن سائق الحافلة التي دهست عدداً من عناصر الشرطة، لكن الاعتراف انتزع منه تحت التعذيب.

وشغلت قضية محمد رضا ثلاث الرأي العام الإيراني والمنظمات الحقوقية في العالم، حيث أكدت منظمة "هرانا" الحقوقية الإيرانية المحظورة أن "اعتراف ثلاث بقتل 3 من رجال الشرطة جاء بعد تعرضه للتعذيب لعدة ساعات في سجن إيفين شمال طهران".

وقال الناشط الصوفي وحيد بهشتي، إن السلطات القضائية الإيرانية قد نفذت حكم الإعدام ضد ثلاث فجر الاثنين بعد أن عزلته عن بقية السجناء منذ أسبوع تقريباً.

وكانت السلطات الإيرانية قد سمحت لأسرة ثلاث بملاقاته لآخر مرة يوم الأحد، حيث ناشدت ابنته نرجس السلطات الإيرانية إعادة محاكمته بعد انتشار تسجيل صوتي من والدها يؤكد فيه اعترافه بدهس الجنود إثر التعذيب الشديد.

وأعلنت محامية المتهم زينب طاهري في تغريدة على تويتر خبر تنفيذ حكم الإعدام بحق موكلها محمد ثلاث فجر الاثنين رغم المناشدات المحلية والدولية.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر