12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

وكيل "أوقاف الإسكندرية": مهمتنا الأساسية هي خدمة بيوت الله وحمايتها من أطماع المتطرفين والمتشددين

السبت 19/مايو/2018 - 04:00 م
وكيل وزارة الأوقاف
وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية
جميلة حسن
طباعة
امتلأت مساجد الإسكندرية، في ثالث أيام صلاة التراويح، بالمصلين وسط دعوات وتضرع إلى الله تبارك وتعالى بأن يتقبل منهم أعمالهم وأن يجعل هذه الأيام فى ميزان حسناتهم.
وقال الشيخ محمد العجمى وكيل وزارة الأوقاف بالإسكندرية: "إننا نسير وفق توجيهات الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف والذى يؤكد كل يوم على أن مهمتنا الأساسية هي خدمة بيوت الله عز وجل وخدمة ضيوف الرحمن بها ، وذلك شرف لنا ، وواجبنا العمل على توفير المناخ المناسب لأداء الشعائر في طمأنينة ويسر ، كما أن من واجبنا أن نحمي جميع مساجد مصر من أطماع المتطرفين والمتشددين، وأن نملأ الدنيا علما وفقها وتنويرا وسماحة وتيسيرا، وأن نبرز الوجه الحقيقي و الحضاري السمح لديننا الحنيف".
وتابع: "وألا نسمح لأحد كائنا من كان من جماعات الظلام بإختطاف الخطاب الديني والمتاجرة به مرة أخرى، وعلينا أن نتفانى في سبيل ذلك ابتغاء مرضاة الله تعالى، بحيث لو قيل لأحدنا إن وفاتك غدا لما وجد مزيد عمل يقدمه لخدمة دينه ووطنه فوق ما يقدمه، بما يعني أن يبذل كل واحد منا أقصى ما في وسعه لخدمة دينه ووطنه، وهو ما تتطلبه منا جميعا طبيعة المرحلة في جميع المجالات، وألا نكتفي بذلك، بل نعمل على نقل هذه الروح إلى جميع العاملين معنا، بل إلى كل من حولنا، حتى يصير ذلك ثقافة مجتمع وفكر أمة راشدة صانعة للحضارة تشق طريقها بقوة بين أكثر دول العالم تقدما وازدهارا ".
وأكد "العجمى" على اليقظة التامة لجميع أجهزة التفتيش والمتابعة بالمديرية والعمل على التأكد من إقامة الشعائر على أيدى أبناء الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف وعدم السماح لأصحاب الأفكار المتشددة من التصدى للعمل الدعوى نهائيا وأن تكون جميع المساجد والزوايا بها سبل الراحة التامة لضيوف الرحمن.
كما أشاد "العجمى" بتواصل المواطنين مع المديرية و وإرسال الشكاوى عبر الصفحة الرسمية للمديرية على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك "مديرية أوقاف الإسكندرية"، وبالفعل تمت الاستجابة الفورية وإزالة أسباب الشكاوى التى وردت وتم النزول الفورى من السادة مديرى عام الإدارات الفرعية والمفتشين وتم إتخاذ اللازم فورا طبقا للقانون.
واعرب "العجمي" عن ترحبيه الشديد بتلقى أية شكاوى أو مقترحات تحافظ على بيوت الله فهذا دورنا جميعا حتى نحافظ على عقول الشباب والنشىء من قوى الظلام والتطرف.