12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ
ads
ads
ads
بقلم لواء.مصطفى مقبل
بقلم لواء.مصطفى مقبل

ثقافة شعب وأثره الأمني

الأربعاء 09/مايو/2018 - 11:49 ص
طباعة

بسم الله الرحمن الرحيم

"وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ آيَتَيْنِ ۖ فَمَحَوْنَا آيَةَ اللَّيْلِ وَجَعَلْنَا آيَةَ النَّهَارِ مُبْصِرَةً لِّتَبْتَغُوا فَضْلًا مِّن رَّبِّكُمْ وَلِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ ۚ وَكُلَّ شَيْءٍ فَصَّلْنَاهُ تَفْصِيلًا" صدق الله العظيم.. (12) الإسراء. صدق الله العظيم

 مما لا شك فيه أن البيئة المحيطة بأي عمل تؤثر فيه وتتأثر به ولو كان عملًا أمنيًا.

وبالتالي فثقافة الشعب ووعيه وإدراكه وعلمه ورقيه يؤثر بالأمن تأثيرًا بالغًا ويتأثر به.

فكلما كان هناك ثقافة وعلم وإدراك ومعرفة، كان هناك أمن وأمان، لأن الشعب الواعي المثقف يدرك قيمة الأمن ومردوده على المدى القصير والطويل، وأن الأمن هو الحياة بكل ما تعنيه، وبدون الأمن تنعدم الحياة حتى ولو كنا أحياء.

لأن الحياة هي الاستقرار.. هي الطمأنينة.. هي عدم الخوف على عرضي أو مالي أو نفسي أو أولادي وأهلي.. هي الأمل والتفاؤل.. هي العمل والكسب والطموح في غدٍ مشرق، وبدون الأمن لا تتحقق هذه الأشياء، وبدون ثقافة الشعب لن يتحقق الأمن، وبدون رقي المجتمع وحضارته لن ترقى الشرطة ولن تتحضر، لأنها نتاج لهذا المجتمع بكل عاداته وتقاليده وتربيته وثقافته.. فمن أين نأتي بشرطة متحضرة لو لم يكن هناك شعب متحضر؟

ولكي يكون هناك شعب متحضر مثقف يعرف قدر أمنه وأمانه ومردود الأمن على حياته ومستقبله ومكتسباته سواء الخاصة أو العامة التي نملكها جميعًا بما ندفعه من أموالنا من ضرائب ورسوم... إلخ، يجب أن تكون هناك شفافية مطلقة بكل أمور دولته لكي يستطيع أن يتحمل مسئولياته.

فلولا ما يتبعه السيد الرئيس في أسلوب حكمه من شفافية مطلقة، وإصراره على أن يعلم المجتمع كل التحديات والمخاطر وأيضًا الموارد والاستثمارات التي تؤتي ثمارها إن شاء الله غدًا أو بعد غدٍ لما جد الشعب وتحمل هذه الحقبة المؤلمة من عمر الوطن.

يجب ألا نحجر على العلم والمعرفة للمجتمع.

يجب أن نهتم بتعاليم دينه وكيف يتعايش مع الآخرين ويحترم أديانهم.

يجب أن نرتقي بالعلم والثقافة ونكرس لها أكبر قدر من الميزانية لأن مردودها غير المباشر أكبر بكثير من أي موارد أخرى.

فالعنصر البشري والمرابحة فيه وتنميته وتثقيفه وتعليمه هو ضمان الأمن والأمان والاستقرار لهذا المجتمع.

وبالتالي فهناك علاقة طردية بين ثقافة المجتمع وأمنه واستقراره.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر