12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

الشريك المصري ينسحب نهائيًا من أقدم معرض للكهرباء والطاقة "الكتريكس"

الإثنين 16/أبريل/2018 - 11:03 ص
 المهندس عمرو شوقي
المهندس عمرو شوقي - أرشيفية
طه نبيل
طباعة
فى مفاجأة صادمة وتطور سريع ومتلاحق قرر المهندس عمرو شوقي رئيس مجلس ادارة شركة "ايجيتيك" المؤسسة لمعرض الكتركس منذ عام1991 التوقف عن ادارة وتنظيم معرض الكهرباء والطاقة الاول والاوحد بمصر منذ ثمانية وعشرون عاما والانسحاب من الشراكة الاستراتيجية مع الشركة البريطانية "اينفورما"التى استحوذت على كامل ملكية المعرض والمؤتمر بداية من العام الحالى، هذه الشراكة بدأت فى عام 2015 سعيا نحو تطور الحدث واضافة الجديد، لكن مع نهاية دورة 2017 كان للمهندس عمرو شوقي توجه اخر وتحول كبير فى شكل واهداف هذا الحدث الهام الذى شهد نجاحات هائلة منذ بداية الحدث فى مطلع التسعينات.

وفى تصريح للمهندس عمرو شوقي افاد بأن الشركة البريطانية" اينفورما" اتت لمصر بهدف الاستحواذ الكامل على الحدث وليس الشراكة الاستراتيجية ولهذا كان لابد من انهاء العلاقة التعاقدية، لاختلاف الاهداف بين مؤسسة مصرية عريقة تهدف منذ عام 1991 الى المشاركة فى تطوير وتحديث صناعة معدات الكهرباء والطاقة والمساهمة فى نشر العلم من خلال المؤتمرات المتخصصة وورش العمل المتميزة وفتح ابواب للصناعة المصرية للخروج والتصدير الى دول الجوار اضافة الى تقديم كل ماهو جديد فى عالم الكهرباء من حيث التوليد والنقل والتوزيع كذلك الطاقات الجديدة والمتجددة وتطورات الشبكات الذكية وتكنولوجيا التحكم الالي وغيرها من التخصصات التى تهم الصناعة المصرية، في حين ان هدف المؤسسة الاجنبية كان ولايزال الاهتمام بالحدث كمعرض تجاري يدر دخل خاص دون النظر الى المردود على الصناعة المحلية والتوسع والاطلاع العلمي فلم تتلاقي الاهداف وتم انهاء العلاقة التجارية بشكل قانوني وتبادل الاحترام بين المؤسستين العريقتين.

هذا وقد اضاف المهندس عمرو شوقي الخبير فى الكهرباء والطاقة والذي عمل على مدار اكثر من ثلاثون عاما فى داخل اعماق هذه الصناعة المتميزة بأن قد حان الوقت لتوجيه كافة الطاقات والخبرات نحو العمل لمصلحة الوطن وتواصل الجهات نحو خلق فرص جديدة ومتنوعة لرفع شأن هذه الصناعة العريقة والطاقة.

وأشار شوقي إلي إنه بصدد الاعلان قريبا عن مشروع عملاق بدعم كبير من قطاع صناعة الكهرباء والطاقة، لرغبة القطاع فى تطوير وتحديث الصناعة، بهدف تصدير المعدات خارجيا والاهتمام بالتعليم الفني والتوسع فى اقامة معامل المعايرة والاختبار المعتمدة عالميا وتحقيق العديد من المبادرات التى اطلاقها خلال العشر سنوات الماضية ولم تري النور، واهمها مبادرة انشاء "هيئة وطنية لتنمية وتطوير صناعة الكهرباء والطاقة" معنية بتطوير الصناعة وتأهيل المهندسين وتطوير وتدريب الفنيين ومنح رخصة المزاولة ووضع الاسس والضوابط للصناعة، إضافة الي نشر العلم والتكنولوجيا من خلال الدورات العلمية والمؤتمرات وورش العمل والتعاون مع كافة الهيئات الحكومية والغير حكومية بمصر وخارجها.

كما يأتى على رأس الاولويات الرغبة الملحة لعمل وانشاء رابطة لصحفي واعلامي الطاقة بمصر تهدف لتحقيق التواجد الصحفي والاعلامي لزيادة الوعي بين ابناء الوطن وتعريفيهم بأهم الثورات وكيفية الحفاظ عليها.

هذا وقد صرح المكتب الاعلامي للمهندس عمرو شوقي بأنة سوف يقوم بعقد مؤتمر صحفي خلال الفترة القادمة للرد على كافة تساؤلات الصحافة والاعلام وكذلك الاعلان عن الخطة القادمة والتوجه الحالى له.