12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

حبس 121 متهمآ 15 يوما على خلفية التحقيقات في قضية الإتجار بالبشر

الثلاثاء 13/مارس/2018 - 06:30 م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
أحمد السيد
طباعة
قررت نيابة الأموال العامة العليا، برئاسة المستشار محمد البرلسي حبس 121 متهمآ، 15 يوما علي خلفية التحقيقات في قضية الإتجار بالبشر، والمتخصصين بالدعارة الدولية. 

حيث كشفت التحقيقات التي أجريتها النيابة علي مدار الأيام الماضية، قيام المتهمين، وآخرين مجهولين بتكوين تشكيل إجرامي منظم بهدف الإتجار بالبشر بأن تعاملوا بالنقل والتسليم والإستلام والإيواء في أشخاص طبيعية، لعملهم ضمن الدعارة الدولية، وصدرت قرارات الحبس متفرقة خلال الأيام الماضية. 

وأكدت التحقيقات أن التنظيم إستخدم مجموعة من المحامين لعمل عقود عرفية لتسويق السيدات وعملهن بالدعارة، وقيامهم بإستدراج أخريات أجنبيات ووضعهن تحت رقابتهم داخل شقق مستأجرة، وسحب جوازات السفر الخاصة بهن لمنعهن من العودة إلي بلادهم والسيطرة علي أعمالهن من أجل الحصول علي الأموال. 

كما جهت النيابة للمتهمين جرائم الإتجار بالبشر والرشوة والتزوير. وجاءت تحقيقات النيابة في القضية على ضوء البلاغ المقدم إليها من هيئة الرقابة الإدارية، والمتضمن ضلوع عدد من المتهمين، للعملزفي الاتجار بالبشر.

وثبت من تحقيقات النيابة العامة وإستجواب المتهمين وشهادة الشهود وتحليل الأدلة الفنية المتضمنة إتصالات هاتفية مأذون بضبطها واتصالات إلكترونية مخزنة وما إرتبط لها من لقطات مرئية مصورة لعدد من المتهمين والتي كشفت عن التشكيل الإجرامي وعمله.

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر