12:00 | 12 مايو 2017
رئيس مجلسى الإدارة و التحرير
محمود الشويخ

داعية سلفي: منهج الطرق الصوفية يخالف الكتاب والسنة والأزهر

الجمعة 02/مارس/2018 - 02:48 م
الداعية السلفي -
الداعية السلفي - سامح عبد الحميد
أسماء صبحي
طباعة
زعم الداعية السلفي، سامح عبد الحميد، أن الطرق الصوفية تخالف الدين الإسلامي، وتحتوي على انحرافات ومنكرات تتعارض مع الحقيقة - على حد قوله-، مطالبًا بإلغاء الطرق الصوفية ومنع أى نشاط لها.

وقال عبد الحميد، في بيان له اليوم، مبررًا دعوته بحل الطرق الصوفية: "منهجها يُخالف الكتاب والسنة ويُخالف الأزهر الذى هو منارة لأهل السنة والجماعة، لأن هذه الطرق الصوفية ليست قائمة على منهج الإسلام الصحيح، وينتشر فى الصوفية البدع والمنكرات والانحراف فى العقيدة، والزيغ عن الحق، وما يأتيه بعضهم من الشركيات كدعاء غير الله، والاستغاثة بالأموات، واعتقاد النفع والضر فيمن يسمونهم أولياء. وكل هذه الأمور شرك أكبر يخرج معتقده عن الملة.

وتابع: "المنهج السلفى واضح ومستقيم؛ وهو اتباع الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة، أما الصوفية فيتبعون شيوخهم ويسيرون على الأوهام من المنامات والتخيلات وما لا سند له من الشرع، وتعدد الطرق الصوفية هو تعدد فى الباطل فى كثير من الأحيان، وتعدد فى طرق الغواية والضلال، وهذه الطرق لم تكن على عهد النبى صلى الله عليه وسلم ولا الصحابة، بل هى مبتدعة".

وأضاف: "وعندهم أوراد مخترعة ألفها بعض شيوخ الطرق الصوفية، وفيها منكرات كثيرة وكلام باطل، وفى الأذكار النبوية الكفاية والخير كله فلا نحتاج لتأليف كلام بشرى فيه الخطأ والصواب".

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر